تقنية جديدة لوكالة الفضاء الأمريكية تنقذ حياة 4 أشخاص في زلزال نيبال

أكّدت تقارير أن وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" ساهمت بإنقاذ 4 أشخاص عالقين تحت الأنقاض التي خلفّها الزلزال الذي وقع مؤخراً في نيبال، حيث أنّ وحدة ناسا فيندر (إنقاذ الأشخاص من الكوارث والاستجابة للطوارئ) تمكّنت من تحديد مكان أربعة أشخاص عبر استكشاف ضربات القلب.

 

ويمكن لـ NASA's FINDER الكشف عن ضربات قلب شخص ما حتّى لو كان تحت 10 أمتار من الحطام أو 6 أمتار من الخرسانة، كما تتمتّع هذه الوحدة بالقدرة على التمييز بين دقات قلب الإنسان ودقات قلب الحيوانات.

 

الجدير بالذكر أنّ مشروع "ناسا فيندر" هو النموذج الأولي من عمل مشترك بين وكالة الفضاء الأمريكية ومديرية العلوم والأمن التكنولوجي الداخلي، وهو جهاز صغير يُمكن وضعه داخل حقيبة، ويوجد منه وحدتان في نيبال للمساهمة الجهود الإنسانية في نيبال.

 

ولقي أكثر من 7 آلاف شخص مصرعهم (حتّى تاريخ كتابة هذا الخبر) في الزلزال الذي ضرب نيبال يوم 25 أبريل نيسان الماضي.

 

الجدير بالذكر أيضاً أنّ فيس بوك وجوجل تساهمان في عمليات البحث عن مفقودي زلزال نيبال عبر خدمتين منفصلتين تمّ إطلاقهما في وقت سابق.

قد يعجبك ايضا