تلك الأشياء ستقود الإنترنت في 2017

 

قام بالأمس أكثر رجال الأعمال الاستراتيجين  مايكل وولف بتقديم عرض هائل حول مستقبل التكنولوجيا، ووسائل الإعلام في العام 2017، بالمؤتمر الرقمي بصحيفة وول ستريت، حيث يتوقع أن عائدات رسوم الاشتراك هي التي ستقود الإنترنت ووسائل الإعلام في الفترة المقبلة، ويشكل ذلك أكثر من نصف النماء من خلال نموذج “أدفع للتحميل”

 

كما كلل وولف حول الرياضة الإلكترونية، أو ألعاب الفيديو التنافسية، وهذه الظاهرة ستكون التكنولوجيا القادمة، وقال أنه بحلول العام 2020 سوف تبلغ تجارة الألعاب الإلكترونية 1.5 مليار دول في الولايات المتحدة فقط

 

أما بالنسبة لضجة شاشات البث المباشر، قال وولف في هذا السوق سيكون الفائزين القدامي هم الفائزين الجدد، سيستخدمون مهارتهم لتقويض اللاعبين الصغار بالإسعار( وهذا ما رأيناه بالفعل الآن، والذي بدأ مع خدمة DirecTV للإشتراك في +100 قناة مقابل 35$، كما بدأ ذلك أيضا مع خدمة يوتيوب Red وأيضا شركة نيتفلكس التي تعد من أكبر وسائل البث المباشر مشاهدة الآن)

 

ويعرف وولف ذلك جيدا، لأنه كان يعمل عضوا في مجلس إدارة ياهو، كما شارك في تأسيس شركة الاستشارات لوسائل الإعلام والتكنولوجيا Activate، وقد امتدت حياته المهنية من كونه الشريك الإداري والإستشاري لدي مؤسسة ماكينزي، إلي الرئيس التنفيذي للعمليات بسلسلة شبكات MTV.

قد يعجبك ايضا