قد تصبح ساعة ابل الحديثة قادرة على قياس نسبة الجلوكوز بالدم

ألمحت ابل، في استطلاع حديث مع مستخدميها، إلى الميزة الجديدة في ساعة ابل لعام 2022 وهي مراقبة نسبة الجلوكوز في الدم. وأرسلت شركة ابل هذا الاستطلاع الجديد إلى مستخدمي ابلو ووتش في البرازيل لمعرفة المزيد حول كيفية مراقبة بياناتهم الصحية، وفقًا لما ذكرته لصحيفة 9to5Mac. وبشكل أكثر تحديدًا، استفسرت شركة Cupertino عن التطبيقات الأخرى التي يستخدمها مستخدمو ساعة ابل لمراقبة الأدوية وعادات الأكل ومستويات السكر في الدم والتي تم الإبلاغ عنها مؤخرًا. وتم إجراء استطلاع عن أكثر الميزات المستخدمة في ساعة ابل watchOS وكانت: تذكيرات الوقوف، وتطبيق التمرين، وحلقات النشاط، وعد الخطوات. بالإضافة إلى ذلك، أرادت ابل أن تعرف من مستخدميها أي من الميزات المذكورة مستخدمة بشكل كبير. ولربما تعد هذه هي الأسباب التي جعلت من ساعة ابل مستخدمة بشكل واسع.

 

بعد ذلك، سألت ابل أيضًا عن الميزات من تطبيقاتٍ خارجية والتي يفضلها المستخدمون. ومن بين خيارات الاستطلاع المذكورة كان: متابعة التدريبات ومراقبة عادات الأكل، والتي تضمنت الترطيب والتغذية والأدوية ومستويات السكر في الدم. وعلى الرغم من أن هذه المزايا غير متوفرة في ساعة ابل، إلا أن بعض الأقوال تشير إلى إضافة بعض الميزات المتعلقة بقياس نسبة السكر في الدم. تؤكد مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها أن 1 من كل 10 أمريكيين يعانون من مرض السكري. فإن صَدُقَت الشائعات، سيتمتع هؤلاء المرضى قريبًا، بقياس نسبة السكر في الدم بدون إبرة. وبالتالي، من الممكن القول إن ميزة مثل هذه ستكون تطورًا مهمًا ليس فقط لـ ابل ووتش، ولكن لعامة الناس أيضًا.

 

قد يجد البعض أسلوب التلميح والاستطلاع هذا مألوفًا. ويعود هذا على حسب ما ذكرته iMore، قامت ابل  في الماضي  باستطلاع رأي مستخدميها إذا كانوا يستخدمون شاحن الحائط وسماعات الأذن من صندوق iPhone الذي تم شراؤه حديثًا. بعد ذلك بفترة، قامت بإزالة كلا الملحقين من صندوق iPhone. وسيقوم المستخدمون الآن إلى شرائهما بشكل منفصل. لكن لقد كان هذا، بعد كل شيء، بناءً على استطلاع من مستخدمي الشركة.

 

قد يهمك أيضًا: