تنحي رئيس ديزني “بوب إيجر” عن منصبه للتركيز على الجوانب الإبداعية

كشف تقرير من سي نت مؤخرًا عن تنحي رئيس ديزني بوب إيجر عن منصبه كرئيس تنفيذي، بعدما قضى كل تاريخه المهني داخل الشركة في مُختلف المناصب والوظائف، ويأتي هذا التنحي بعدما بدأت الشركة بالتحوّل إلى البث المباشر مع إطلاق خدمة ديزني بلس، على أن يبقى في رئاسة والت ديزني حتى نهاية العام المقبل، بينما يحل حله بوب تشابيك رئيس حدائق ديزني ليُصبح الرئيس التنفيذي.

 

سوف نتذكر بوب إيجر دومًا بإطلاقه خدمة البث المباشر ديزني بلس في عامه الأخير على قمة الشركة، حيث كان هذا الإطلاق بمثابة مسعى هائل للشركة ودفعها للاستحواذ على فوكس مقابل 71.3 مليار دولار للحفاظ على قدرتها التنافسية.

 

واستطاعت ديزني أن تصل إلى 28.6 مليون مشترك في ديزني بلس بعد مرور أقل من ثلاثة أشهر على إطلاقها، وهو رقم غير مسبوق في هذه الفترة الزمنية القصيرة، حتى أنّ أحد المحللين وصف إطلاق الخدمة بأنّه “واحد من أعظم إطلاق المنتجات في كل العصور”.

 

من جانبه، قال بوب إيجر تعليقًا على تلك الأخبار أنّ: “الحصول على كل شيء بشكل صحيح وطريقة إبداعية سيكون هدفه الأول”.

 

رئيس ديزني الجديد بوب تشيبك
رئيس ديزني الجديد بوب تشيبك

 

وقال رئيس ديزني المتنحي في بيان عبر الهاتف يوم الثلاثاء: “لا يمكنني أن أفعل ذلك [التركيز على الإبداعية] إذا كنت أدير الشركة على أساس يومي. من الواضح أن الأمر يستغرق الكثير من الوقت وهو معقد للغاية. وهكذا كان الهدف بالنسبة لي هو تسليم الإدارة اليومية للشركة إلى بوب تشابيك بسلطة مباشرة على جميع أعمالنا وجميع جوانب الشركة وتحرير [وقتي] للتركيز بشكل أساسي على الجانب الإبداعي، لقد كان الأمر بهذه البساطة حقًا”.

 

تجدر الإشارة إلى أنّ هذا الانتقال في القيادة كان متوقعًا منذ سنوات، لكن بالرغم من هذا فإنّ الإعلان لا يزال بمثابة صدمة بالنسبة لنا. فقد قام بوب بتأخير تقاعده عدة مرات، كما أن عملية اختيار الوريث لرئاسة الشركة كانت درامية بعض الشيء، عندما استقال وريثًا واضحًا لبوب فجأة في عام 2016.

 

مع ذلك، فإن اختيار بوب تشيبك خليفةً لإيجر ليس مفاجئًا، فقد قضى الأول ما يقرب من ثلاثة عقود في الشركة، وقالت سوزان أرنولد، المدير الرئيسي المستقل لمجلس الإدارة، إن مجلس الإدارة انتخب تشيبك بالإجماع بعد دراسة مرشحين داخليين وخارجيين استمرت لسنوات.

قد يعجبك ايضا
تعليقات