حلم توصيل البضائع بالدرونز يتبخر مع موت مشروع أمازون في المجال

في عام 2016 بدأت شركة أمازون واحداً من أكثر مشاريعها طموحاً حتى اليوم: مشروع Amazon Prime Air. حيث كان الهدف من المشروع إنشاء طريقة لتوصيل الطلبيات إلى المشترين بشكل جوي بالاعتماد على الطائرات المسيرة (الدرونز). وبالطبع فقد كان المشروع مثيراً بشكل استثنائي ونظر الكثيرون له على أنه مستقبل توصيل الطلبيات الذي ننتظره. حيث من الممكن لمشروع ناجح من هذا النوع أن يغير عالم توصيل الطلبيات بشكل كامل.

 

لكن ما يظهر للعلن مختلف عما يتم في السر خلف الأبواب المغلقة للشركات. ويبدو أن المشروع الذي كان يبدو واعداً للغاية للعامة، كان في الواقع يعاني بشدة لتطويره في الشركة. وأظهرت التقارير أن المشروع كان يعاني من مغادرة الموظفين وإساءة الإدارة بشكل كبير. حيث كان أكثر أقسام الشركة هجراً من قبل الموظفين علماً أن الشركة تعاني أصلاً من ترك الموظفين المستمر للعمل معها. وازداد الطين بلة بجلب إداريين لا يمتلكون المعرفة التقنية لقيادة القسم مما قاد لأهداف غير واقعية وفق الموظفين السابقين.

 

وفق تقارير أخيرة يبدو أن أمازون قد طردت 100 موظف من قسم Prime Air في المملكة المتحدة. مما يعني أن الغالبية العظمى من مشروع الشركة الطموح قد خرج من الحسبان الآن. وعلى الرغم من إصرار الشركة على أن “القسم لا يزال موجوداً” فالواقع يبدو مختلفاً، ومن الواضح أن حلم التوصيل بالدرونز في طور التبخر الآن وفق مراقبي المجال.

 


مواضيع قد تهمك:


 

عموماً لن يكون من المستغرب أن تقوم أمازون بقتل المشروع بشكل كامل في وقت لاحق. حيث لطالما عرف عن الشركة ميلها لقتل العديد من مشاريعها الطموحة أكثر من اللازم. وعبر السنوات الأخيرة كان من الواضح أن التقنية ليست جاهزة بعد لتسمح بتوصيل البضائع بالطائرات المسيرة بشكل مجدٍ اقتصادياً على الأقل. لذا ومع أن الفكرة قد تتحول إلى واقع في وقت ما من المستقبل، فهي تبدو مستبعدة في السنوات القريبة مع تخلي الشركة الأساسية المطورة عنها.