توقّف مباحثات أبل مع هيونداي وكيا بخصوص سيارتها الكهربائية

منذ سنوات عديدة وهناك شائعات حول عمل أبل على مشروع داخلي سري لتطوير سيارة كهربائية ذكية تُنافس في السوق المتنامي الذي تهيمن عليه سيارات تسلا في الوقت الحالي. ومنها تسريبات عن تعاون مع شركات السيارات الكورية مثل هيونداي وكيا، وأن سيارة أبل ستكون ذاتية القيادة بالكامل ويمكنها العمل بدون سائق بشري.

 

لكن على ما يبدو فهناك خلل في خطط أبل الخاصة بسيارتها، حيث ذكرت مصادر قريبة من المباحثات بين أبل وشركتي كيا وهيونداي – إلى بلومبيرج – أنّها توقفت مؤقتًا في الوقت الحالي.

 

توقّف مباحثات أبل مع هيونداي

 

وتوقّع تقرير بلومبيرج أن يكون السبب في توقف المباحثات عدم رضا أبل عن تأكيد هيونداي وجود المحادثات مع شركة التكنولوجيا الأميركية في الشهر الماضي. وهناك مشكلة أخرى أيضًا ربما تكون ظهرت، وهي رغبة هيونداي في أن تكون السيارة تحت علاماتها التجارية ، حيث تمتلك علامة Kia أيضًا.

 

وليس واضحًا لنا ما إذا كانت الشركتان سوف تستأنفان المباحثات في أي وقت قريب، أو إذا كان التعاون المحتمل بينهما سينهار بعد تصريحات هيونداي. وفي جميع الأحوال لن تكون هيونداي نهاية المطاف بالنسبة لأبل، حيث ذكرت تقارير بالفعل عن إجراءها محادثات مماثلة مع شركات أخرى في صناعة السيارات.

 

اقرأ أيضًا: شركة هيونداي تستلم مشروع إنتاج سيارة آبل

 

من جانبها، لم تُعلّق أبل على أي من هذه التقارير حتى الآن، لكن بعض القريبين من الشركة أشاروا إلى أنّها منزعجة من التقارير حول سيارتها الكهربائية الذكية. فالشركة تفضّل دومًا تطوير مشاريعها الداخلية سرًا.

 

في جميع الأحوال لن تظهر سيارة أبل في أي وقت قريب، حيث كشفت تقارير سابقة أنّ السيارة تحتاج إلى ما لا يقل عن خمسة أعوام ليتم الكشف عنها.