تويتر يقدم ميزة جديدة منافسة بقوة لفيس بوك ومصممة لتغيير طريقة استخدامه

مع أنه من حيث المبدأ منافس لـ فيس بوك كونهما منصتي تواصل اجتماعي، فلطالما امتلك تويتر طابعه الخاص والمختلف. حيث أن التغريدات متاحة للعامة بشكل افتراضي، وبدلاً من الصداقة هناك المتابعة، وبالطبع محدودية أكبر بالنشر. لكن يبدو أن الشركة قد أدركت مدى تأخرها عن النمو الصاروخي لفيس بوك وكونها لم تعد تقارن بنجاحه حقاً، والآن هناك مسعىً جديد لجعل هذه الشبكة الاجتماعية أكثر “اجتماعية”.

 

الميزة الجديدة على تويتر هي “المجتمعات” والهدف منها هو صنع أماكن مخصصة من المنصة لاهتمامات معينة. حيث سيكون هناك مجتمعات أولية مخصصة لاهتمامات مثل الحيوانات الأليفة والأحذية الرياضية وسواها. وتماماً كما مجموعات فيس بوك أو ريدت، سيكون هناك فرق إدارة وإشراف خاصة لهذه المجموعات لتحديد المحتوى المقبول ودعوة وقبول وحتى طرد الأشخاص.

 

في الفترة الأولى ستكون المجتمعات محصورة بالدعوات فقط ويبدو أنها ستكون محدودة العدد أيضاً. لكن ومع الوقت سيكون من الممكن للجميع بدء مجتمعاتهم الخاصة ودعوة الآخرين إليها. كما من المخطط إضافة ميزة اكتشاف للمجتمعات المختلفة لتسهيل وصول الأشخاص إلى اهتماماتهم.

 


مواضيع قد تهمك:


 

بالطبع ستكون الخطوة مفيدة للغاية لتويتر، حيث ستستمح للكثير من المستخدمين أن يظهروا الجوانب المختلفة لشخصياتهم. وبدلاً من التقيد بقائمة المتابعين فحسب، ستتيح المجتمعات التواصل مع والتعرف على أشخاص جدد ذوي اهتمامات مشتركة. وبالطبع ستفيد الميزة في زيادة الإقبال على تويتر نظراً لزيادة مستوى وطرق التواصل عبره.