تويتر يطيح بفيسبوك كأفضل شركة تكنولوجيا للعمل بها

أصدر موقع التوظيف Glassdoor اليوم للمرة السادسة بيانه السنوي إستناداً لإختيار الموظفين . و يضم هذا البيان لائحة بالـ 50 مكان الافضل العمل بها خلال السنوات المقبلة. فكان تويتر الشركة التكنولوجية رقم واحد للعمل لعام 2014 و أزاح بذلك فيسبوك الذي حمل التاج لثالث سنوات متتالية (2011, 2012, 2013) .

في الواقع لم يتمكن فيسبوك حتى من الحصول على المركز الثاني . كان تويتر في المركز الأول في التكنولوجيا (الثاني في الترتيب العام)، و كان لنكدإن الثاني في التكنولوجيا (المركز الثالث في الترتيب العام)، و كان الفيسبوك في المركز الثالث في التكنولوجيا (الخامس في الترتيب العام).

هذا ليس كل شيء. فقد تم تصنيف 22 شركة تكنولوجيا من بين أفضل 50 أماكن للعمل في عام 2014. و بذلك كانت شركات التكنولوجيا الأكثر حضوراً في القائمة من بين جميع الشركات."

في العام الماضي، لاحظنا أن كلا من فيسبوك و جوجل تدفع المهندسين بشكل جيد، لذلك وجود الثنائي من بين الـ10 مراتب الأولى لم يكن مفاجئاً. نشير أيضاً، نظراً للمجموعة الواسعة من المشاريع قيد الإنجاز في جوجل، إلى أنه من الغريب أن لا تكون هذه الشركة في المرتبة الأولى. فهي هذا العام، مثل العام الماضي، لا تزال في المركز السادس.

في العام المنصرم، لاحظنا أنه كان غريباً أن نرى أبل في أسفل القائمة في  # 34)) ، و لكنها تراجعت هذا العام بمركز واحد لتصبح في # 35. مايكروسوفت لم تكن في اللائحة العام الماضي و لا هذا العام.

بالنسبة لمن ليسوا على دراية بذلك ، فإن جوائز إختيار الموظفين تسند نظراً لي أراء الموظفين الذين يرغبون في تقديم ردود فعلهم بخصوص وظائفهم، و ظروف العمل، و الشركة و ذلك من خلال عملية مسح عبر الأنترنت بدون تقديم أسماء.
Glassdoor يستخدم "خوارزمية خاصة به" لتحديد الترتيب العام "على أساس الكمية و الجودة و الاتساق من المراجع".

و بعبارة أخرى، أنها تقوم على ما يقول الموظفين مجهولي الهوية لـGlassdoor عن صاحب العمل. كان لمهندسي تويتر الكثير من الأشياء الجيدة ليتحدثوا عنها ، لكن الأراء قد تكون مختلفة بعد عامها الأول كشركة مساهمة عامة.

 

قد يعجبك ايضا