تيك توك حذف ملايين الفيديوهات في النصف الأول من 2020

بينما ننتظر القرار النهائي بشأن تواجد تيك توك من عدمه والضغط الكبير الذي تمارسه إدارة ترامب على التطبيق داخل أميركا -وربما خارجها قريبًا-. كشفت شركة بايت دانس المالكة للتطبيق عن بعض الأرقام الخاصة به مؤخرًا.

 

  • أعلنت الشركة اليوم عن حذف أكثر من 140 مليون فيديو من التطبيق خلال النصف الأول من هذا العام لأسباب تتعلق بانتهاك سياسة الاستخدام.

 

  • وقالت الشركة في تقرير الشفافية: “من بين مقاطع الفيديو المحذوفة وجدنا وأزلنا 96.4% من المقاطع قبل أن يبلغ عنها أي مستخدم، كما أزلنا 90.3% قبل أن تتم مشاهدتها”.

 

  • وبدأت تيك توك في تطبيق برامج التحقق من الحقائق في النصف الأول من العام للتحقق من المحتوى الخاص بفيروس كورونا الجديد، ومحتوى الانتخابات الأميركية.

 

 

  • وكان العديد من المسؤولين الأميركيين أعربوا عن قلقهم من تواجد أكثر من 100 مليون مستخدم أميركي على التطبيق، وتخوفوا من إمكانية نقل هذه البيانات إلى الحكومة الصينية.

 

  • وبعدما فشلت صفقة استحواذ مايكروسوفت على تيك توك، ظهرت أوراكل في الصورة لإنشاء شركة تيك توك جلوبال -فرع من تيك توك- لإدارة بيانات المستخدمين الأميركيين وتخزين بياناتهم في خوادم بيانات تملكها شركات أميركية.

 

قد يعجبك ايضا