جهاز Pixel C اللوحي لم يكن مخصصاً للعمل بنظام اندرويد

يبدو أن جهاز جوجل اللوحي الجديد Pixel C لم يكن مصمماً كي يعمل بنظام اندرويد وذلك وفقاً لموقع Ars Technica الأمر الذي يفسر سبب إيجاد العديد من المحللين بعض نقاط الضعف في نظام التشغيل المخصص للهواتف الذكية.

 

وقد صرح المحلل الشهير وولت موسبيرغ أن Pixel C يشكل درساً لجوجل في الأمور التي يجب ألا تفعلها إذا أرادت الاستمرار في المكاملة بين البرمجيات والهاردوير.

 

فهذا الجهاز اللوحي الذي أطلق في وقت سابق هذا الشهر كان مصمماً على الأرجح لكي يعمل بإصدار خاص بشاشات اللمس من نظام Chrome OS وهو نظام التشغيل نفسه المستخدم في حواسيب Chromebook، وقد كانت جوجل في وقت ما تعمل على مشروع يدعى Project Athena لمكاملة ميزة اللمس مع نظام Chrome OS لكنها تخلت عن هذا المخطط في كانون الأول/ديسمبر 2014.

 

وينوه التقرير من موقع Ars Technica إلى عدة جوانب من رموز Pixel C البرمجية موضحاً النواحي التي تم تصميمها بشكل خاص لنظام Chrome OS والتي لم يتم إنهاؤها بعد، وقد تمت الإشارة إلى جهاز يدعى Ryu يتمتع بالعديد من المواصفات المشابهة ل Pixel C مثل منفذ USB Type-C وقد كان مصمماً لكي يعمل بنظام Chrome OS.

 

وأضاف المحلل أن الخيار الثاني البديل عن إصدار كامل من Chrome OS هو نظام تشغيل هجين بين اندرويد و Chrome OS لكن هذه الفكرة لم يتم اعتمادها في Pixel C، وقد أوضح موقع Ars Technica أن جوجل اعتبرت هذا المشروع بحكم الملغي.

 

الخيار الأخير والذي اعتمدته جوجل في النهاية كان نظام تشغيلها الشهير اندرويد وقد تم الإعلان عن Pixel C في شهر أيلول/سبتمبر أي في الوقت المناسب لموسم العطلة الأمر الذي ساهم في التأثير على قرار جوجل وتصميم جهاز لوحي بنظام تشغيل مخصص للشاشات الصغيرة.

قد يعجبك ايضا