جوجل تبدأ في إغلاق الشبكة الاجتماعية “جوجل بلس”

بدأت جوجل رسمياً في عملية إغلاق الشبكة الاجتماعية “جوجل بلس” وحذف جميع حسابات المستخدمين عليها، لتُعلن بذلك نهاية محاولة الشركة في منافسة الشبكات الاجتماعية الأخرى مثل فيس بوك وتويتر.

 

وصرّح متحدث باسم جوجل في رسالة بريد إلكتروني إلى موقع ذا فيرج قائلاً “بدأ الإغلاق اعتباراً من هذا الصباح”.

 

إغلاق الشبكة الاجتماعية “جوجل بلس”

 

بدأ التخلص التدريجي من جوجل بلس بسبب انخفاض معدلات استخدامها، ولأنها تحولت إلى مشكلة أمنية بالنسبة لجوجل، حيث كشفت الشركة في وقت سابق عن تسريبين مهمين للبيانات يمكن أن يكونا قد كشفا عن معلومات عشرات الملايين من مستخدمي جوجل بلس.

 

الثغرة الأولى – التي ظلت سرية لعدة أشهر – دفعت جوجل إلى اتخاذ قرار إغلاق الشبكة الاجتماعية “جوجل بلس” للأبد، بينما أدت الثغرة الثانية إلى تسريع خطط الإغلاق بمعدل أربعة أشهر، مما يعني أن الخدمة سوف تنتهي في شهر أبريل الجاري بدلاً من أغسطس.

 

وفي كلتا الثغرتين، قالت جوجل أنّه لا يوجد دليل على أن المطورين الخارجيين كانوا على دراية بهذه الأخطاء أو استفادوا منها، وقامت جوجل بالفعل بإنهاء الوصول إلى واجهة برمجة تطبيقات جوجل بلس وفقاً للجدول الزمني الخاص بإغلاق الخدمة.

 

اعتراف بالفشل

 

أقرت جوجل بأنّ شبكتها الاجتماعية جوجل بلس فشلت في تلبية توقعات الشركة بشأن نمو المستخدمين، وبناء الزخم. وكتب بن سميث من جوجل في أكتوبر الماضي “في حين أن فرقنا الهندسية بذلك الكثير من الجهد والتفاني في بناء جوجل بلس على مر السنين، إلا أنّها لم تجذب الكثير من المستهلكين أو المطورين، وشهدت تفاعلاً محدوداً بين المستخدمين والتطبيقات”.

 

وكشف أيضاً عن إحصائية مثيرة للدهشة حول الخدمة اليوم حين قال “90 في المائة من جلسات مستخدمي جوجل بلس اليوم تقل عن خمس ثوان”.

 

جدير بالذكر أنّه في الأيام الأولى من جوجل بلس، أجبرت جوجل المستخدمين على إنشاء حساب على الشبكة الاجتماعية للتعليق على الخدمات الأخرى للشركة مثل يوتيوب، وهي خطوة أثارت غضب المستخدمين بسرعة.

 

كما تم ربط حساب جوجل بلس مع خدمة البريد Gmail، وهو الأمر الذي لم يعجب المستخدمين وتسبب في النهاية في كونها شبكة اجتماعية مهجورة، وربما تكون هذه القرارات من جوجل هي السبب في عزوف الناس عن استخدام جوجل بلس.

قد يعجبك ايضا