جوجل تحظر 18 مليون رسالة بريد إلكتروني خبيثة يوميًا بسبب فيروس كورونا

حذرت جوجل عموم المستخدمين من رسائل البريد الإلكتروني التي تتعلق بفيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) لأنّها تحتوي على برمجيات خبيثة، ففي الأسبوع الماضي فقط، نجحت خدمة البريد الإلكتروني Gmail في حظر قرابة 18 مليون رسالة بريد إلكتروني من هذا النوع يوميًا.

 

وأوضح مديرو المنتج في منشور يوم الخميس الماضي أنّ الرسائل التي تحتوي على برمجيات خبيثة ليست الوحيدة التي تستهدف المستخدمين من خلال عناوين ذات صلة بفيروس كورونا الجديد، وهناك أكثر من 240 مليون رسالة بريد إلكتروني دعائية من نوع “السخام” تم حضرها في نفس الفترة.

 

وحسب جوجل، فإنّ هذه الرسائل تم تصميمها لاستغلال مخاوف الناس حول الجائحة، حيث يقوم المخترقون بإنشاء رسائل بريد إلكتروني مزيفة تتظاهر بأنّها من منظمة الصحة العالمية وتطلب التبرعات، وهناك نوع آخر منها يطلب منك تنزيل ملف ضار على الكمبيوتر الخاص بك، ومن ثم السيطرة عليه.

 

جوجل تحظر 18 مليون رسالة بريد إلكتروني خبيثة يوميًا بسبب فيروس كورونا 1

 

وفي نوع آخر من رسائل البريد الإلكتروني الملغمة، يتظاهر المُخترق بأنّه من قسم تقنية المعلومات في شركتك ويطلب منك زيارة رابط خبيث يتعلق بفيروس كورونا وتأثيره على المرتبات، وغيرها من الوسائل المشابهة وهدفها بالكامل هو الوصول إلى بياناتك أو سرقة أموالك.

 

وفي الولايات المتحدة الأمريكية، بدأ هؤلاء المخترقون في نشر رسائل بريد إلكتروني حول فحوصات التحفيز الاقتصادي التي تتلقاها الشركات الصغيرة من الحكومة، ثم يرفقون بها الملف الضار ليظن الضحية أنّه من مصدر موثوق، كما هو واضح في الصورة بالأسفل.

 

جوجل تحظر 18 مليون رسالة بريد إلكتروني خبيثة يوميًا بسبب فيروس كورونا

 

الخبر السعيد هنا هو نجاح جوجل في حظر ما يصل إلى 99.9 في المائة من هذه الرسائل ومنعها من الوصول إلى المستخدمين، لكن لا يزال الخطر قائمًا في نسبة 0.1 في المائة المتبقية، والتي تعتبر مسؤولية المستخدمين أنفسهم لتحرّي الرسائل الواردة إليهم جيدًا قبل فتحها أو تنزيل ملفات ضارة على أجهزتهم.

 

ويحاول المخترقون خداع وسائل الحماية من السخام الموجودة في Gmail من خلال إجراء بعض التعديلات البسيطة على بريدهم الإلكتروني، بهدف الوصول إلى صندوق بريد الضحية، وحسب ما كشفت عنه جوجل فإنّ 63 في المائة من المستندات الخبيثة التي تُرسل إلى مستخدمي Gmail تكون مختلفة عن ما سبقها.

 

من جانبها، طورت جوجل نظام يعمل بالذكاء الاصطناعي يمكنه تحليل رسائل البريد والمستندات المرفقة بها للبحث عن أي سلوك خبيث، وإن اكتشفه، يعمل على تحويل الرسالة إلى مُجلّد Spam في بريد المستخدم تلقائيًا.

 

وكي تبقى آمنًا من هذه المخاطر، تنصح جوجل بعدم تنزيل أي ملف من مصدر غير موثوق على حاسوبك، ويمكنك عوضًا عن ذلك استخدام مُستعرض الملفات المُدمج في Gmail.

قد يعجبك ايضا