جيف بيزوس إلى الفضاء في أول رحلة مأهولة لشركته Blue Origin

تعد شركة Blue Origin التي أسسها جيف بيزوس قبل عقدين واحدة من رواد مجال الفضاء في القطاع الخاص. حيث تعرف الشركة بعملها على إطلاق الأقمار الصناعية وإرسال الحمولات إلى الفضاء باستخدام صواريخ يعاد استخدامها. لكن واحدة من أهم أهداف الشركة طموحة أكثر من ذلك حتى: السياحة الفضائية.

 

حيث تعد الشركة من رواد فكرة السياحة الفضائية وتعمل على تطويرها منذ سنوات عديدة. وقبل بضعة أشهر كشفت الشركة عن مخططها لأول رحلة سياحية إلى الفضاء وتحدد موعدها اليوم: 20 يوليو 2021. لكن جرت الرياح عكس ما تشتهي سفن جيف بيزوس، وقبل أن تنطلق حلته الطموحة سبقه منذ أسبوع ريتشارد برانسون. حيث حلق الملياردير البريطاني على متن مركبة شركته Virgin Galactic إلى حافة الفضاء وعاد من هناك.

 

على متن الرحلة هناك كل من جيف بيزوس، مؤسس شركتي Blue Origin وبالطبع أمازون بالإضافة إلى شقيقه. ومعهما ستكون السيدة وولي فانك التي تدربت لتكون أول رائدة فضاء في الولايات المتحدة في الستينيات لكنها لم تحصل على الفرصة. وكذلك المراهق الهولندي أوليفر دايمان الذي اشترى له والده بطاقة للصعود على متن الرحلة. والمثير للاهتمام أن السيدة فانك والسيد دايمان هما على الترتيب أكبر شخص (82 عاماً) وأصغر شخص (18 عاماً) يسافر إلى الفضاء حتى اليوم.

 

تم إطلاق الرحلة من غربي ولاية تكساس الأمريكية في موقع الإطلاق المعتاد لصواريخ شركة Blue Origin. وتاريخ اليوم مميز في الفضاء إذ أنه ذكرى وصول نيل آرمسترونج إلى سطح القمر وخطواته الشهيرة هناك. واستمرت الرحلة حوالي 11 دقيقة فقط، حيث طار الصاروخ إلى ارتفاع 100 كيلومتر تقريباَ قبل العودة إلى الأرض. ويعرف بعد 100 كيلومتر باسم خط كابلان وهو المعيار المعتمد كفاصل بين الأرض والفضاء.

 

قضى الرواد الأربعة بضعة دقائق فقط ضمن حالة انعدام الجاذبية على حافة الفضاء الخارجي. ومن ذلك الارتفاع الهائل يمكن مشاهدة انحناء أفق الأرض بوضوح. كما تظهر النجوم بشكل أكثر إشعاعاً ووضوحاً نتيجة عدم وجود غلاف جوي سميك وغيوم أو ملوثات تصعب الرؤية.

 


مواضيع قد تهمك:


 

مع هذه الرحلة انضم بيزوس ومن معه إلى نادٍ حصري جداً لسواح الفضاء في الواقع. حيث لا زال عدد من يمتلكون اللقب أقل من عدد أصابع اليدين. لكن وفي المستقبل القريب من المتوقع أن يتضخم عدد السواح الفضائيين وبشكل كبير حتى. حيث ستبدأ شركة Virgin Galactic بإطلاق رحلاتها التجارية العام القادم. فيما أن هذه الرحلة لشركة Blue Origin هي تجارية نسبياً مع كون أوليفر دايمان قد دفع تكلفة تذكرته.

 

يذكر أن إيلون ماسك سينضم إلى قائمة سياح الفضاء في وقت لاحق. وذلك لأنه أحد أبكر مالكي تذاكر السياحة إلى الفضاء على متن رحلات شركة Virgin Galactic المستقبلية.