قبل التخلي عن الإدارة، جيف بيزوس يبيع 5 مليارات دولار من أسهم أمازون

طوال سنوات كان جيف بيزوس معروفاً بكونه أثرى شخص في العالم، وقد أتت ثروة بيزوس من النجاح الهائل لشركة أمازون التي أسسها في منتصف التسعينيات وتستمر بكونها أنجح منصة تجارة إلكترونية حتى اليوم. لكن وعلى الرغم من نجاح الشركة يبدو أن بيزوس قلق من كونه محل تركيز مستمر للإعلام طوال الوقت، وحتى أنه يخضع للاستدعاء للشهادة بالتحقيقات بشأن ممارسات الشركة بشكل دوري، وهو ما قاده لاتخاذ القرار بترك قيادة الشركة مؤخراً.

 

الآن ومع الأيام الأخيرة له على مقعد الإدارة، يبدو أن بيزوس يسير أكثر نحو تنويع استثماراته بدلاً من كونها جميعها متعلقة بالشركة التي أسسها، حيث باع بيزوس ما قيمته حوالي 5 مليارات دولار من أسهم أمازون عبر الأيام الأربعة الماضية. وبالطبع فهذه ليست المرة الوحيدة التي يبيع فيها بيزوس كميات كبيرة من الأسهم للحصول على المال.

 

عبر السنوات قال بيزوس أنه يبيع حوالي مليار دولار من أسهم أمازون لتمويل شركته Blue Origin التي تعمل في مجال الفضاء، كما أنه قد باع ما قيمته حوالي 10 مليارات دولار من الأسهم العام الماضي لتأسيس جمعية معنية بالبيئة تحمل اسمه، ويخطط بيزوس أيضاً لبيع ما قيمته نصف مليار دولار أخرى خلال الأيام القادمة وفق البيانات الظاهرة.

 


مواضيع قد تهمك:


 

حتى مع عمليات البيع الجديدة، لا تزال ثروة بيزوس مرتبطة بشركة أمازون إلى حد بعيد، حيث يمتلك حوالي 10% من أسهم الشركة وتقدر قيمة أسهمه بحوالي 170 مليار دولار تضاف إلى أملاكه الأخرى التي تجعله معاً أثرى شخص في العالم وجعلت ثروته تتجاوز عتبة 200 مليار دولار مؤخراً قبل أن تعود لتنخفض إلى 191 ملياراً حالياً.