حافلات لندن تُظهر تحديثات مرورية على الزجاج الخلفي

تحسّنت وسائل المواصلات كثيراً عما كانت عليه في الماضي، وحسّنت أيضاً من السفر من مكان لآخر، فقد تعطي العلامات الموجودة بجانب الطريق تنبيهات هامة للسائقين أثناء رحلاتهم ليكونوا على وعي تام بما سيلاقونه قريباً أو بعيداً أثناء سيرهم على الطريق.

 

لكن في تجربة جديدة وتجريبية من هيئة النقل في لندن، قدمت الهيئة فكرة جديدة لتقليل إغراء الهواتف النقالة للسائقين أثناء القيادة والتركيز على الطريق نفسه بدلاً من التركيز على استخدام الهواتف الذكية والأجهزة التقنية من خلال عرض حي للمعلومات في الجزء الخلفي من الحافلات في لندن.

 

تقدم هذه التقنية الجديدة في عرض المعلومات فرصة رائعة في شاشات رقمية مجهزة وذلك بعد تزويد بعض الحافلات بجهاز لتحديد المواقع على الطريق 344 الواصل بين مفرق كلافام وشارع ليفربول، وهي التقنية الأولى من نوعها التي تقدم هذه المعلومات للسائقين ومن المتوقع أن تقلل زمن استخدام الهاوتف الذكية والازدحام وتحسين كفاءة الطرق العامة.

 

تبدأ هيئة النقل في لندن تجربة هذه النسخة من التقنية الجديدة ولمدة ستة أسابيع، وقد اختبرت هيئة النقل شيئاً مشابهاً قبل ذلك وهو معني بوضع معلومات عن حركة المرور الخاصة بسيارات الأجرة أعلى سيارات الأجرة السوداء في لندن ، وأكدت الهيئة المسؤولة على أن الاختبارات ستكون للسيارات ذات الطابقين وعلى طريق واحد فقط في البداية وسيتم توسيع النطاق بعد ذلك ليشمل عدداً وطرقاً أكبر من ذلك ومن متوقع أن يصل العدد إلى 415 حافلة داخل شوارع لندن.

 

قد يعجبك ايضا