حلول تخصيم سحابية مقدمة من كومارتش (Comarch) للبنوك والمؤسسات المالية

تعتمد إدارة عمليات التدفق النقدي في المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم – بالأخص التجارية منها – بشكل رئيسي على الفوترة، ومن المعروف أنها عملية تستهلك الكثير من الوقت والجهد. لذلك تعمل الشركات المبتكرة على تبسيط الفوترة بطرق حديثة وذكية، ومنها شركة حلول البنوك والمؤسسات المالية كومارتش (Comarch) التي أطلقت مؤخرًا منصة كومارتش للتخصيم ((Comarch Factoring Platform التي تهدف لمساعدة البنوك ومؤسسات التخصيم في الشرق الأوسط على تخفيض التكاليف وأعباء العمل أثناء المعالجة الكاملة للفواتير.

 

منصة كومارتش للتخصيم

 

لاقت النسخة الجديدة من حلول منصة كومارتش للتخصيم اعتمادًا جيدًا من سوق تمويل سلسلة الإمداد والتخصيم الذي شهد نموًا ملحوظًا على الصعيدين المحلي والعالمي خلال السنوات القليلة الماضية، حيث طًبّقت النسخة الجديدة بنجاح على نطاق واسع من البنوك ومؤسسات التخصيم العالمية في أوروبا بما فيها عملاء مهمين مثل BNP Paribas Poland، وDNB، وCofface.

 

تتمتع كومارتش (Comarch) بخبرة عميقة في التعامل مع المؤسسات والبنوك العالمية وتعلم أن الجميع يبحث عن بديل عن القروض البنكية، وأن البنوك والمؤسسات المالية في حاجة إلى عروض سريعة ومرنة لا تدخل العملاء مثل الشركات وغيرها في متاهة من المعاملات الورقية طويلة الأمد. كما تدرك كومارتش (Comarch) المنافسة الكبيرة بين البنوك ومؤسسات التخصيم لتكون أفضل من يقدم خدمات تقنية سلسة وسريعة للعملاء في ظل جائحة كوفيد-19.

 

عملت كومارتش بجد على تطوير منصة كومارتش للتخصيم مع خوارزميات مُعززة لمطابقة المدفوعات التي تمكن عمليات التسوية بما يصل إلى 85% من المدفوعات تلقائيًّا على نحو يُقلل من الأنشطة التشغيلية ويوفر تجربة أفضل للعميل، مما يجعل المنصة حلًا ممتازًا لمساعدة البنوك أو مؤسسات التخصيم على تسريع وتيرة أعمالهم.

 

ولمتابعة هذه الوتيرة السريعة للأعمال، توفر الشركة كومارتش نظام إدارة مدعوم بالذكاء الاصطناعي (Comarch‘s Artificial Intelligence) لتدعم الرصد المستمر للرصيد والمحفظات، والتعرف على الإشارات التحذيرية المبكرة، والمخالفات الخاصة بالعقود أو المقاولين أو عقود التسوية. حيث يعمل النظام على استباق حالات التأخر في السداد، وارتفاع تكلفة استرداد الديون المتأخرة، وعدم الوفاء بالالتزامات في المواعيد المتفق عليها مسبقًا لينبه البنوك ومؤسسات التخصيم عنها بشكل سريع وسلس.

 

نظام تخصيم كومارتش السحابي

 

نظام كومارتش للتخصيم السحابي

 

ولتلبية احتياجات المؤسسات المالية بشكل أكبر، يساعد نظام تخصيم كومارتش السحابي (Comarch Cloud Factoring) على الاستفادة من الفرص الهائلة المتاحة بالفعل في السوق والتي يمكن تخصيصها لاستيفاء المتطلبات المصرفية. يمكن لهذا النظام أن يوفر على المؤسسات عناء تطوير نظام مشابه داخل المؤسسات، بالإضافة إلى أنه يعمل وفقًا لنموذج “الدفع أولًا بأول” الذي يمكن المؤسسات من دفع مقدار أقل عند بدء أعمالها التجارية، وعدم دفع تكاليف فوق قدرتها، كما أنه يُسرع فترة دخول السوق وتمكين عمليات التنفيذ من عدة شهور إلى أسابيع قليلة فقط.

 

لا تدعم حلول تخصيم كومارتش السحابي (Comarch Cloud Factoring) التخصيم التقليدي فقط، بل أيضًا تدعم التخصيم العكسي، وإدارة حسابات المَدينين، وتمويل الفواتير، وتخصيم الاستحقاق، وخصم الفواتير وغيرها من منتجات تمويل سلسلة الإمداد الحديثة. ومع تولي النظام لهذه المهام وتسريعها بشكل كبير، سيسمح لموظفي البنوك والمؤسسات المالية بالتفرغ للتركيز على واجبات أخرى مثل خدمة العملاء، أو اعتماد العقود، أو زيادة حدود التخصيم، أو توظيف مقاولين جدد.

 

نظرًا للإمكانات الكبيرة لهذه الحلول الذكية والمرنة والمخصصة، لن يكون حكيمًا من البنوك أو غيرها من المؤسسات المالية أو مؤسسات التخصيم أن تعتمد على تقنيات وأنظمة يصعب تحديثها أو يُستحال رفع مستواها لتتعامل مع حجم العمل أو العملاء أو الفواتير غير المتوقع. بالأخص لأن شركة كومارتش (Comarch) تعمل دائمًا على تطوير أحدث النسخ من الحلول لضمان تلبية احتياجات شركائها بالإضافة إلى أمان البرمجيات السحابية.

 

لطيف شيك - كومارتش لطيف شيك، تطوير الأعمال – كومارتش الشرق الأوسط (Comarch Middle East)