حواسب حيوية عملاقة جديدة في حجم الكتاب

تعتبر الحواسب العملاقة هي الوجهة التقنية القادمة في تصنيع الحواسب والقدرات العملاقة لها، بالرغم من ارتفاع أسعارها وحجم استهلكها للطاقة الكبيرة إلا أن الباحثين لا يكلّون من التجارب اليومية للوصول إلى مبتغاهم لتطوير هذه الحواسب.

 

يعى العلماء إلى تطوير نوع جديد من الحواسب العملاقة وهي الحواسب الحيوية التي تتغذى على البروتين، والتي من شأنها اختبار عدة حلول في آن واحد على عكس الحواسب التقليدية، وهو أمر مفيد جداً عندما يتعلق الأمر بعملية التشفير والعمليات الحسابية، وتعمل العمليات الحيوية في تسلسل للأوامر وليس بالتوازي مما يؤدي إلى تسريع حل المشكلة الحيوية، يتوقع نمو استخدامها في المجال الطبي والعلمي بشكل كبير.

 

تتميز الحواسب الحيوية العملاقة بسهولة إيجاد الحلول وسرعة الوصول إليها، وبشأن استهلاكها للطاقة فإنه من المتوق أن تستهلك نسبة أقل من 1% مما قد يستهلكه الترانزستور العادي لحساب خطوة واحدة.

ومن المميز أيضاً أن هذه الحواسب ستكون بحجم الكتاب وهذا عكس ما يتوقعه الجميع في حجم الحواسب العملاقة، وهذا من شأنه أن يقدم حلولاً ذات كفاءة أعلى ومجموعة أوسع من الحلول للكثير من المشاكل.

 

قد يعجبك ايضا