دراسة : الابتعاد عن فيس بوك يجعلك أكثر سعادة

في وقت سابق هذا الأسبوع أعلن مارك زوكربيرغ عن قيام أكثر من مليار شخص باستخدام فيس بوك في يوم واحد، ورغم أن هذا الرقم مذهل ويدل على الشعبية الهائلة لشبكة التواصل الاجتماعي هذه إلا أنه يطرح سؤالاً مهماً وهو هل أن تصفح هذه المواقع والشبكات بشكل مستمر يجعلنا أكثر حزناً؟

 

وفقاً لإحدى الدراسات فإن إيقاف تفعيل حسابك على فيس بوك لمدة أسبوع مثلاً سيجعلك أكثر سعادة، فقد قام معهد The Happiness Research بإجراء دراسة على 1095 مستخدماً لفيس بوك في الدنمارك لمعرفة مدى تأثير شبكة التواصل الاجتماعي على مزاجهم، ووفقاً لموقع Quartz فقد اكتشف الباحثون أن حوالي 94% من المشتركين يستخدمون فيس بوك بشكل يومي.

 

تم فصل المشتركين إلى مجموعتين الأولى تابعت استخدامها الاعتيادي لفيس بوك بشكل يومي بينما تم إجبار المجموعة الأخرى على إزالة فيس بوك من نمط حياتهم، وبعد أسبوع وجد الباحثون أن 88% من مشتركي المجموعة الثانية شعروا بالسعادة بينما لم يتغير الشعور بين 81% من مشتركي المجموعة الأولى، كما أن 54% من أفراد المجموعة الأولى كانوا أكثر توتراً بينما شعر 41% فقط بالتوتر من أفراد المجموعة الأخرى.

 

على أي حال فإن هذه الدراسة ليست علمية حيث أن الإجابات كانت تأتي من المشتركين أنفسهم والذين على الأغلب كانوا يعلمون مسبقاً ما ينوي الباحثون اكتشافه، لكنه يمكنني القول أنني شعرت بالراحة عندما قمت بإلغاء تفعيل حسابي لفترة شهر منذ عامين.

قد يعجبك ايضا