رئيس آبل: لدينا من المال ما يفيض عن حاجتنا

اثارت شركة آبل توقعات بأنها ستبدأ موجة استملاكات كبيرة بعدما أبلغت مستثمرين بأن حجم الموارد المالية المتوفرة لديها كبير حتى انها لا تعرف ما الذي تفعله بكل هذه الأموال.

وقال تيم كوك الذي اصبح رئيس ابل في آب (اغسطس) الماضي ان لدى ابل الآن 97.6 مليار دولار وان الاستثمارات التي ضُخت فيها تنامت بواقع الثلثين تقريبا في غضون عام وهي "اكثر مما نحتاجه لإدارة شركة".

وأبلغ كوك خلال اللقاء السنوي للمساهمين في اكبر شركة في العالم ان آبل تجري "نقاشات نشيطة" بشأن ما تفعله بجبل النقود التي تحت تصرفهاوقال "ان مجلس الادارة والادارة يفكران بذلك بعمق".

ودعا مساهمون الى إعادة المال الى المستثمرين على شكل ارباح أو شراء اسهمهم بسعر أعلى. ولكن محللين اشاروا الى انه حتى إذا اقدمت آبل على مثل هذه الخطوة فان حجم ما لديها من أموال ما زال يرجح إقدامها على عمليات استملاك كبيرة.

 

و بامكان آبل ان تستملك شركة انتاج سينمائي أو تلفزيوني لدعم طموحاتها بأن تحقق في صناعة التلفزيون ما حققته في صناعتي الموسيقى والهاتف الخلوي باطلاقها آيبود وآيفون.

 

وقال منتقدون ان على آبل ان تزيد اجور العمال الصينيين الذين يصنعون منتجاتها.

 

وكانت آبل استجابت لضغط المساهمين باشتراط نيل مدرائها أغلبية من الأصوات قبل انتخابهم الى عضوية مجلس الادارةوتطلب ابل الآن من مدرائها الذين لا ينالون مثل هذه الأغلبية ان يقدموا استقالتهم.  

قد يعجبك ايضا