رئيس تويوتا ينتقد تقييم تسلا الذي يصل 400 مليار دولار

جرت العادة عندما يكون لدى رئيس شركة ما “مكالمة أرباح” مع المستثمرين أن يتخذ أسلوب من اثنين، إمّا أن يتحدث عن الأرقام الهائلة التي حققتها الشركة وتفوقها على المنافسين، أو في حالتنا اليوم يقوم بالتقليل من المُنافس على الرغم من أنّ الأخير أثبت جدارته في السوق.

 

ففي مكالمة أرباح تويوتا يوم الجمعة الماضية طرح المستثمرون أسئلة تتعلق بالمنافسة في قطاع السيارات الكهربائية الذي ينمو بقوة، وهنا بدأ رئيس تويوتا ينتقد تقييم تسلا المرتفع.

 

في البداية اعترف رئيس تويوتا “أكيو تويودا” أن تقييم تسلا الذي يصل إلى 400 مليار دولار تقريبًا مرتفع للغاية، ويتخطى قيمة الشركات اليابانية السبعة المُصنّعة للسيارات مجتمعة.


المزيد حول تويوتا:


نجاح تسلا مع المستثمرين

 

لكنّه أشار أيضًا إلى أنّ تويوتا يمكنها التعلّم من نجاح تسلا مع المستثمرين ونموذج أعمالها الذي يتضمن إيرادات من مبيعات المركبات الكهربائية إلى جانب الاعتمادات التنظيمية والبرمجيات ومنتجات الطاقة المتجددة.

 

وذهب أبعد من ذلك ليُقارن نموذج عمل تسلا بمطعم لا يزال يروّج لوصفاته وأطباقه ولم يبدأ بخدمة المستهلكين بعد، في حين شبّه تويوتا بالمطعم الذي يخدم عدد كبير من العملاء.

 

وقال تويودا: “إنني متردد في قول هذا، لكن نموذج عمل تسلا يُشبه أعمال المطبخ والطهاة”.

 

وأردف: “لم يقوموا بإنشاء عمل حقيقي في العالم الحقيقي حتى الآن. ويحاولون تداول الوصفات حيث يقول الشيف ’وصفتنا ستُصبح معيار العالم في المستقبل’ أمّا في تويوتا فلدينا مطبخ حقيقي وطاهٍ حقيقي ونقوم بإعداد الأطباق بالفعل. هناك عملاء انتقائيون للغاية بشأن ما يحبون تناوله، ويجلسون أمامنا ويأكلون أطباقنا بالفعل”.

 

يعني بذلك أنّ شركته – تويوتا – تُصنّع وتبيع عددًا أكبر بكثير وأكثر تنوعًا من سيارات تسلا، مُشيرًا إلى وجود 100 مليون سيارة تويوتا على الطريق، وتتوقع تويوتا بيع حوالي 7.5 مليون سيارة خلال عام 2021.

 

بينما تتوقع تسلا بيع 500,000 سيارة بحلول نهاية 2020.

قد يعجبك ايضا