راسبيري باي تعلن وصول مبيعاتها من الحواسيب إلى 10 ملايين

راسبيري باي، هو حاسوب مصغر بحجم بطاقة الائتمان، اخترعه دافيد برابن في المملكة المتحدة عن طريق مؤسسة تحمل نفس اسم الحاسوب، بغرض تحفيز وهو تدريس مباديء علوم الحاسوب بالمدارس، يحتوي الحاسوب على معالج أساسي ومعالج رسوم و256 ميجابايت من الذاكرة العشوائية، وتكلفة شراءه 25 دولارا للإصدار الأول و35 دولارا للإصدار الثاني.

 

ليس هناك شك أن راسبيري باي غيرت الكثير في مجال التكنولوجيا للهواة والمحترفين على حد سواء، حيث أن الشركة بدأت الإنتاج منذ أربع سنوات ونصف، وأخذت تتوسع بسرعة لتلبية المتطلبات الجديدة، وإلهام الأطفال وغيرهم للدخول في عالم البرمجة، في فبراير عام 2015، أعلن الرئيس التنفيذي للشركة أن الشركة باعت 5 ملايين من أجهزة راسبيري باي، اليوم أعلنت الشركة تضاعف هذا الرقم،  الشركة أعلنت أن 10 مليون راسبيري باي تم شحنها للعملاء في جميع أنحاء العالم منذ بدأ الإنتاج.

 

للاحتفال بهذه المناسبة، قامت الشركة بإعلان حزمة جديدة، تتضمن الحزمة حاسوب راسبيري باي من الإصدار الثالث، ومرفق معه بطاقة تخزين بسعة 8 جيجابايت، هذا الحاسوب سيكون مزودا بنظام تشغيل خاص للمبتدئين، وشاحن، وفأرة، ولوحة مفاتيح، وهذا ما أضافته الشركة حيث أنها تبيع اللوحة الأم فقط للجهاز بدون أي مرفقات سوى الشاحن.

 

حاليا الحزمة الجديدة متوفرة فقط في المملكة المتحدة، ولكن تقول الشركة أنها تسعى لإيصالها للعالم أجمع، وقالت الشركة على لسان رئيسها التنفيذي:”بفضلكم، لقد حطمنا اليوم أحد أكبر أحلامنا، وانتظروا المزيد فنحن فقط مازلنا في البداية”.

 

قد يعجبك ايضا