رقاقة إلكترونية لدراسة أثر الأدوية على الكبد

هناك الكثير من الأطباء الذين يحاولون جاهدين أن يحصل المريض على الجرعة المناسبة من الدواء، لأن بعض الأدوية قد تتسبب في تلف الكبد، لذا قام فريق من باحثي جامعة ميتشيجان بتسهيل هذه العملية كثيراً، وتهيئة البيئة الداخلية للكبد من خلال رقاقة إلكترونية بسيطة تقود بدراسة تأثير الأدوية على الكبد.

 

يؤكد على ذلك الدكتور سوتيشي تاكايما، أستاذ الهندسة الطبية الحيوية بجامعة ميتشيجان، ويقل بأن إدارة المخدرات بالجسد من خلال زيادة تركيزها قد يتدفق بشكل كبير إلى الكلى، ويمكن لهذه الرقاقة ترشيح التدفق تدريجياً وتصفية الضرر وتوفير وسيلة أكثر دقة لدراسة كيفية تصرف الادوية داخل الجسد.

 

الرقاقة عبارة عن غشاء من البوليستر وطبقة من خلايا الكلى بين أجزاء علوية وسفلية من جهاز ميكروفلويديك، وتوفر هذه الرقاقة مساعدة مجدية في تحديد الجرعات الصحيحة ومعرفة الدواء الصحيح والمناسب لكل مريض فقد وجد الفريق أن المضاد الحيوي الجنتاميسين من أكثر المضادات الحيوية ضرراً للكلى.

 

قد يعجبك ايضا