حتى زوكربيرج يستخدم تطبيق Signal للمحادثات الآمنة وفق التسريب

في العام الماضي عرض مخترقون قاعدة بيانات عملاقة للبيع على الإنترنت، وكانت قاعدة البيانات تتضمن أرقام الهواتف والحسابات الخاصة بأكثر من نصف مليار مستخدم فيس بوك حول العالم. مؤخراً باتت قاعدة البيانات متاحة على الإنترنت ومن الممكن للجميع تحميلها والبحث ضمنها، ويبدو أن مارك زوكربيرج الذي أسس فيس بوك ويديره حتى اليوم كان أحد ضحايا التسريب مع ظهور رقم هاتفه الشخصي للعلن.

 

المثير للاهتمام لا يتوقف عند تسريب رقم هاتف زوكربيرج فحسب، بل أن الرقم على ما يبدو يمتلك حساباً على منصة الرسائل المشفرة Signal، وهو أمر مستغرب للغاية بالنسبة لزوكربيرج الذي تمتلك شركته أكبر منصتي تراسل في العالم: مسنجر وواتساب، وبالنسبة لهذه المنصات يعد سيجنال منافساً من غير المتوقع استخدامه من قبل مؤسس الشركة.

 

هناك بالطبع عدة تفسيرات ممكنة لوجود حساب سيجنال على رقم زوكربيرج، حيث من الممكن أن يكون الرقم لم يعد بحوزته أصلاً كون التسريب يعود إلى عام 2019 وخلال هذه الفترة من الممكن أن يكون زوكربيرج قد بدل رقمه وهو أمر متوقع لشخصية في مكان حساس كما حالته، أو من الممكن أن يكون قد حمل التطبيق ليرى المنافسة لتطبيقاته ببساطة، أو السيناريو الأخير الأقل احتمالاً لكن الأكثر تشويقاً: زوكربيرج لا يثق بالمنصات التي يمتلكها أبداً ويفضل سيجنال الآمن عليها.

 


مواضيع قد تهمك:


 

عموماً يبدو أن حساب زوكربيرج على سيجنال قد أزيل سريعاً بعد اكتشاف وجوده، مما يرجح أن الرقم المسرب هو لزوكربيرج حقاً، وعموماً يبدو الخبر الجديد دفعة إضافية لشعبية تطبيق سيجنال للمحادثات الآمنة والذي اكتسب شعبية هائلة مطلع العام وتدفق ملايين المستخدمين إليه بعدما غير واتساب سياسات خصوصيته لتوضيح الحجم الهائل للبيانات التي يشاركها مع منصة فيس بوك.