ساعات ابل تتفوق على صناعة الساعات السويسرية بأكملها

تفوقت ساعات ابل في عام 2019 على صناعة الساعات السويسرية كاملة و بفرق شاسع وفقاً لمعلومات نشرتها Strategy Analytics.

فقد بلغ عدد شحنات ساعات ابل الذكية حول العالم 30.7 مليون ساعة في عام 2019، بنسبة ارتفاع 36% عن شحنات عام 2018 و التي بلغت 22.5 مليون ساعة.

 

في المقابل، بلغ عدد شحنات الساعات السويسرية، و نحن نتحدث هنا عن جميع العلامات التجارية للساعات السويسرية مثل تاغ هوير،تيسوت، سواتش و غيرها،  21.1 مليون ساعة حول العالم في عام 2019، أي بنسبة 13% أقل من عدد شحنات الساعات السويسرية في عام 2018.

شحنات ساعات أبل مقارنة بالساعات السويسرية
شحنات ساعات ابل مقارنة بالساعات السويسرية

فوفقاً لـ Strategy Analytics تملك ساعة ابل الذكية شعبية واسعة حول العالم بسبب سهولة استخدام التكنولوجيا التي تقدمها و تنوع التطبيقات التي توفرها و التصميم الأنيق و العصري الذي تتمتع به، في حين ما زالت تحظى الساعات التقليدية و الميكانيكية بشعبية واسعة لدى الجيل الأكبر من المستهلكين، لكن الجيل الأصغر يفضل الساعات الذكية و المحوسبة.

 

يشار إلى أن شحنات ابل من الساعات الذكية كانت قد تفوقت على ساعات روليكس في نهاية عام 2017، لكن هذه المرة الأولى التي تتفوق فيها ابل خلال عام كامل.

 

و كانت ابل قد أطلقت أول ساعة ذكية في عام 2015 و أطلقت الجيل الخامس منها مؤخراً في شهر سبتمبر الماضي، و تعتبر ساعة ابل هي أكثر الساعات الذكية مبيعاً و نجاحاً على الإطلاق. و تعمل ابل على توفير العديد من المزايا في ساعاتها الذكية و التي نعتبر أبرزها القدرة على عمل تخطيط للقلب “ECG” و الذي قدمته ابل لأول مرة في الجيل الرابع من ساعاتها في عام 2018.

 

 

تجدر الإشارة إلى أن شركة ابل لا تعلن رسمياً عن مجمل الساعات الذكية المباعة في تقاريرها السنوية، إلا أنّ Strategy Analytics تجمع بيانات من العديد من الموزعين و شركاء التجزئة للوصول لهذه النتائج و الإحصاءات، لكن الفرق الشاسع في التقديرات يؤكد تفوق ساعات ابل بشكل كبير و هو الأمر الذي يضيّق بشكل أكبر على المصنعين السويسريين للمنافسة بشكل كبير في سوق الساعات الذكية.

قد يعجبك ايضا