ساعة ذكية جديدة بسعر 6 آلاف دولار تقريبًا.. هل تشتريها؟

على الرغم من تباطؤ النمو في مبيعاتها إلى حد كبير، إلّا أن الساعات الذكية لا تزال موجودة بقوة حتى اليوم، ويبدو أن شركة صناعة الساعات السويسرية العتيقة Hublot ترغب في اقتحام السوق مُجددًا بواسطة ساعة Hublot Big Bang e التي تعمل بنظام Wear OS من جوجل ويُكلّفك الحصول عليها بضعة آلاف من الدولارات.

 

ساعة Hublot Big Bang e الجديد تأتي في إصدارين، الأول من التايتانيوم بسعر 5,200 دولار أميركي، والثاني من السيراميك الأسود بسعر 5,800 دولار أميركي، وكلاهما يأتي مع شاشة OLED عالية الدقة مقاس 42 مللم تعمل باللمس، ومحمية بكريستال الياقوت، بينما يُشغّلها معالج Snapdragon Wear 3100 المُخصص للساعات الذكية من كوالكوم، مع 1 جيجابايت من الذاكرة العشوائية (الرام) و8 جيجابايت من ذاكرة التخزين الداخلية، ويدعمها جميعًا بطارية بقوة 300 مللي أمبير/ساعة.

 

مميزات Hublot Big Bang e

 

بالإضافة إلى ما تجده عادةً في أي ساعة ذكية تعمل بنظام تشغيل جوجل Wear OS المبني على اندرويد، هناك بعض المميزات الإضافية في ساعة Hublot Big Bang e الجديدة.

 

فهي تمتلك مجموعة واجهات (watchfaces) خاصة بها مع بعض القدرات الإضافية، مثل التقويم القمري (الهجري) وإمكانية تغيير ألوانها على مدار اليوم كجزء من مبادرة Hublot الفنية.

 

 

تجدر الإشارة إلى أنّ هذه ليست المرة الأولى التي يحاول فيها صانع الساعات السويسري اقتحام سوق الساعات الذكية، ففي عام 2018 أطلقت الشركة ساعة Big Bang Referee بالتزامن مع انطلاق بطولة كأس العالم لكرة القدم 2018 في روسيا، حيث كانت الشركة أحد الرعاة الرسميين لها، وكان السعر وقتها يبلغ 5,200 دولار أميركي، وفي نفس العام أيضًا أطلقت ساعة فاخرة لا يمكن شراؤها إلا باستخدام عملات بيتكوين، عندما كان الطلب على العملة الافتراضية على أشده في هذه الفترة.

 

عودةً إلى ساعة Hublot Big Bang e، لم تكشف الشركة بعد عن تاريخ الإطلاق الرسمي ولم تفتح الحجوزات المسبقة عليها، ولكنّها خصصت صفحة للساعة الذكية الجديدة يمكنك الاشتراك فيها ببريدك الإلكتروني للحصول على تنبيه بمجرد توفّرها.

 

ليست Hublot الشركة الوحيدة التي تحاول صنع ساعات ذكية باهظة الثمن، فقد سبقتها في ذلك شركة أبل التي أطلقت الإصدار الذهبي من أبل واتش بسعر يزيد على العشرة آلاف دولار أميركي.

قد يعجبك ايضا