سامسونج تشوق لإطلاق “أقوى جهاز Galaxy” في حدث قريب بعد أسبوعين

كشفت عملاقة التقنية الكورية سامسونج عن كون موعد حدثها القادم في يوم 28 أبريل الجاري، حيث أصدرت الشركة فيديو تشويقياً جديداً للحدث المقرر بعد أسبوع فقط من حدث ستقدمه شركة Apple، حيث شوقت سامسونج لكون الحدث مخصصاً للكشف عن “أقوى جهاز Galaxy” سبق إطلاقه دون تقديم الكثير من التفاصيل، حيث بقي الإعلان التشويقي كما العادة مبهماً إلى حد بعيد دون الكثير من التفاصيل سوى ما يبدو كشكل عام للجهاز القادم.

 

 

بالنظر إلى المواعيد السنوية لإصدارات سامسونج، فمن المستبعد أن يكون المنتج الجديد هو هاتفاً من فئة S أو حتى Note، كما أن وصف “أقوى جهاز Galaxy” يعني أن أية هواتف ومن بينها الجيل القادم من الهواتف القابلة للطي خارج الحسابات، لذا يبقى الاحتمال الأكبر هنا هو الكشف عن الجيل الجديد من حواسيب سامسونج ذات الأداء العالي من فئة Galaxy Book، حيث أنها عادة ما تكون أقوى منتج لدى الشركة بطبيعة الحال.

 

في الواقع التوقيت مناسب جداً لإطلاق جيل جديد من لابتوبات سامسونج، حيث صدر آخر جيل من لابتوبات Galaxy Book منذ عام 2019، وبالتالي فقد حان وقت ترقيته واستخدام معالجات من جيل أحدث وربما ترقيات على التصميم والميزات وحياة البطارية. ومع أن الشركة لم تتح أية معلومات، فالأرجح أن حواسيبها الجديدة ستستخدم معالجات الجيل 11 من Intel وبالأخص معالجات فئة H التي عادة ما تقدم أفضل أداء بين معالجات اللابتوبات.

 

يذكر أن سامسونج كانت قد ركزت جهودها نحو الحواسيب النحيفة والموجهة للأعمال في السنوات الأخيرة، ومع أنها تستمر بصنع حواسيب رخيصة تعمل بنظام Chrome، فقد كانت لابتوباتها من فئة Galaxy Book قريبة من حيث التصميم والغاية من حواسيب MacBook من Apple، وحتى أنها كانت تختبر استخدام معالجات ARM في هذه الحواسيب منذ سنوات قبل أن تكشف Apple حتى خطتها لنقل كامل حواسيبها للعمل بمعالجات من تصميمها بالاستناد على تصاميم ومجموعة تعليمات ARM.