سامسونج تخطط لإنشاء مصنع للرقائق الإلكترونية في ولاية تكساس

تنوي شركة سامسونج بناء مصنع جديد لصناعة الرقائق الإلكترونية بقيمة 17 مليار دولار في ولاية تكساس في أمريكا

 

و تمتد الآثار المترتبة على هذا المصنع إلى ما هو أبعد من حدود ولاية تكساس و قال حاكم الولاية جريج أبوت في مؤتمر صحفي يوم الثلاثاء للإعلان عن الصفقة أنها ستؤثر على العالم بأسره.

 

وقال إن هذا هو أكبر استثمار أجنبي مباشر مسجل في تكساس و كانت شركة سامسونج قد فكرت أيضًا في تحديد موقع المصنع في أوستن أو نيويورك أو أريزونا و سيكون حجم الموقع حوالي 6 ملايين قدم مربع في الجزء الجنوبي الغربي من المدينة.

 

يتضمن ذلك تقديم إعفاءات ضريبية و توفير الأراضي وإنشاء طرق حول المصنع و في المقابل وعدت الشركة بتوفير 1800 وظيفة و 24 تدريبًا داخليًا على الأقل للطلاب سنويًا.

 

و قال مفوض مقاطعة ويليامسون روس بولز الذي يمثل المنطقة التي سيقام فيها المصنع إن المصنع قد يغير المنطقة و يعد إحضار عملاق التكنولوجيا إلى المدينة الصغيرة أحد القرارات العديدة التي يتعين على القادة المحليين اتخاذها لتحسين مستقبل المنطقة.

 

و من المتوقع أن يبدأ المصنع في الإنتاج في عام 2024