سامسونج تعلق تصدير جميع منتجاتها إلى روسيا

أعلنت شركة سامسونج يوم أمس الجمعة عن تعليق شحن جميع منتجاتها إلى روسيا نظرًا للتطورات الجيوسياسية الحالية بين روسيا و أوكرانيا.

 

المنتجات المحظورة لا تقتصر على الهواتف الذكية فقط بل يشمل تعليق سامسونج منتجات تتراوح من الرقائق الإلكترونية إلى الهواتف الذكية والإلكترونيات الاستهلاكية مما يعني أن هذه الخطوة تصب في عزل روسيا عن مجموعة كبيرة من المنتجات من أحد أكبر بائعي الإلكترونيات في العالم.

 

تقدم سامسونج أيضًا تبرعات للجهود الإنسانية وتخطط لدعم الجهود الإنسانية بنشاط في جميع أنحاء المنطقة بما في ذلك مساعدة اللاجئين.ولهذه الغاية ستتبرع بمبلغ 6 ملايين دولار  بما في ذلك مليون دولار من المنتجات الإلكترونية الاستهلاكية ، بالإضافة إلى التبرعات الطوعية من موظفيها.

 

سامسونج هي آخر الشركات التقنية التي تمنع تصدير منتجاتها إلى روسيا بعد غزوها لأوكرانيا و بالرغم من أن فرع الشركة الموجود في كوريا الجنوبية لا يزال قادرا على شحن منتجات سامسونج إلى روسيا إلا أن الشركة اتخذت قرارها بوقف الشحنات.

 

أيضا أوقفت كل من ابل و EA مطور لعبة فيفا تصدير منتجاتها إلى في روسيا كما أعلنت مايكروسوفت أيضًا عن تعليق “جميع المبيعات الجديدة لمنتجاتها وخدماتها في روسيا

 

 

اتخذت شركات تكنولوجية أخرى إجراءات مماثلة أيضًا  فقد أوقفت جوجل مؤقتًا جميع مبيعات الإعلانات في روسيا ،و حظر موقع ريدت روابط وسائل الإعلام التي ترعاها الدولة الروسية على مستوى الموقع ، وتوقف فيسبوك عن التوصية بوسائل الإعلام الحكومية الروسية على مستوى العالم ، وأوقف تويتر الإعلانات مؤقتًا في روسيا وأوكرانيا. ومع ذلك ، فقد ردت روسيا على بعض هذه الإجراءات مثل حجب فيسبوك في روسيا.