ساعة سامسونج القادمة قد تتمكن من قياس نسبة السكر في الدم

واجه سوق الساعات الذكية الكثير من العقبات في البداية، وكثير من الناس لم يجدوا استخدامات مفيدة لهذه الأجهزة الصغيرة. ثم بدأت الساعات الذكية بالتحوّل إلى أدوات مفيدة في أداء الوظائف الصحية على وجه الخصوص، ويبدو أن هذا سيتطور قريبًا لتُصبح قادرة على قياس نسبة السكر في الدم.

 

وفقًا لتقرير جديد من وسائل الإعلام الكورية، تعمل سامسونج على تطوير ساعتها الذكية القادمة لتحتوي على المزيد من قدرات القياس الصحية، وتشمل إمكانية قياس نسبة السكر في الدم.

 

الطريقة الأكثر راحة لقياس نسبة السكر في الدم

 

إن صدقت هذه التقارير ستكون أخبار سعيدة بدون شك للمصابين بالسكري، حيث يحتاجون إلى قياس نسبة السكر في الدم باستمرار للتأكّد من عدم وجود أي مخاطر تستوجب التدخل الطبي السريع. ووجود طريقة سهلة مثل استخدام الساعة الذكية في معرفة ذلك قد تغير الكثير من الأمور.

 

فالطرق الحالية لمراقبة نسبة السكر في الدم تعتمد على سحب عينة من المريض – الأصابع تحديدًا – وهو الأمر الذي يجعل الكثير من المرضى لا يتابعون قياساتهم دوريًا. وقد يُسبب هذا مضاعفات خطيرة في بعض الأحيان.

 

تجدر الإشارة إلى أنّ تفكير الشركات التقنية في إيجاد حل لهذه المشكلة يعود لسنوات، حيث كانت شركة Verily Life Sciences التابعة لشركة ألفابت تُجري أبحاثًا على استخدام العدسات اللاصقة لهذا الغرض. ورغم أنّها أقل إيلامًا من سحب العينات من الأصابع، إلّا أنّها لا تزال غير مريحة للأشخاص الذين لم يعتادوا ارتداء العدسات اللاصقة.

 

وإن نجحت سامسونج في تطوير ساعة ذكية يمكنها قياس نسبة السكر في الدم، قد تكون الطريقة الأكثر راحةً لأداء هذه الوظيفة.


قد تود أيضًا قراءة


وفقًا للتقرير، فإنّ ساعة Galaxy Watch 3 القادمة من سامسونج قد تستخدم جهاز استشعار بصري لقياس مستويات الجلوكوز في الدم، وهي طريقة تُشبه إلى حد كبير قياس مستويات الأكسجين في الدم.

 

لكن سامسونج لن تكون الوحيدة التي تطور هذه الوظيفة، حيث كشفت تقارير سابقة أن ساعة أبل واتش 7 القادمة قد تحتوي على نفس الميزة، لكنها قد تستخدم تقنيات مختلفة.