تقارير: سامسونج تطور معالجاً للحواسيب مع رسوميات AMD لمنافسة شرائح M1 الجديدة من Apple

في العام الماضي كشفت شركة Apple عن خبر غير عالم المعالجات الحاسوبية بشكل كبير: حواسيب ماك ستتخلى عن معالجات Intel تدريجياً، وستنتقل لاستخدام معالجات جديدة تصنعها Apple وتعتمد على تصاميم شركة ARM بشكل مشابه لما نراه في معالجات الهواتف الذكية. ومع إصدار المعالج الجديد من Apple ونجاحه الكبير بات من الواضح أن الهيمنة المزدوجة لشركتي Intel وAMD على سوق معالجات الحواسيب لن تدوم، والآن يبدو أن سامسونج تريد المنافسة في المجال أيضاً.

 

وفق تقارير جديدة، فشركة سامسونج تعمل على معالج جديد يتوقع أن يحمل اسم Exynos 2200 وسيصمم هذا المعالج ليكون منافساً مباشراً لمعالجات M1 من شركة Apple، وسيكون أول ثمار التعاون الجديد بين سامسونج وشركة AMD، حيث أن المخطط هو صنع سامسونج لمعالجات بتصاميم ARM مدعومة بمعالجات رسوميات من AMD للحصول على مستويات أداء أفضل، وبالأخص مع كون جزء كبير من نجاح معالجات Apple المختلفة هو قدرتها العالية على معالجة الرسوميات.

 

وفق التقارير فسامسونج تخطط لاستخدام المعالجات الجديدة عبر عدة منتجات مختلفة، أي أنها ستكون موجودة في حواسيب الشركة المحمولة وعلى الأرجح في أجهزتها اللوحية أيضاً والتي لم تعد قادرة على منافسة ما تقدمه Apple مؤخراً بعد تبني الأخيرة لمعالج M1 في أجهزة iPad Pro الجديدة.

 


مواضيع قد تهمك:


 

يذكر أن الأمر لن يكون أول مشاركة لسامسونج في تجربة معالجات ARM على الحواسيب، حيث كانت الشركة قد أصدرت حاسوباً محمولاً نحيفاً من طراز Galaxy Book S مع معالج Snapdragon 8cx في السابق، ومع أن الحاسوب قد عانى من بعض مشاكل التوافقية مع بعض البرامج، فقد أثبت أن استخدام معالجات ARM ممتاز من حيث حياة البطارية على الأقل، حيث قدم حياة بطارية تصل حتى 25 ساعة من الاستخدام، وهو رقم فضائي مقارنة بحياة بطارية الحواسيب المحمولة المعتادة.