سبب محرج يتسبب في انقطاع الانترنت عن معظم مناطق أمريكا

تفاجئ سكان الولايات المتحدة الأمريكية، من سلسلة انقطاع الانترنت على مدار الأمس، الإثنين، على صعيد عدة شركات مزودة الانترنت بالبلد، بسبب مشكلات بسيطة، ولكن الأمر لم يستمر طويلًا وتم السيطرة على المشكلات وعودة الانترنت لمسارها الطبيعي.

 

 

وبحسب تقرير نشرته مجلة “Wired” الأمريكية، فإن السبب الرئيسي وراء انقطاع الانترنت عن عدة مناطق في الولايات المتحدة ومن مختلف الشركات المزودة، جاء بسبب مشكلة “محرجة” في شركة البنية التحتية للإنترنت التي تدعى “Level 3″، والمسؤولة عن توجيهات بيانات الانترنت ISP والعائلة لعدد من الشركات المزودة للإنترنت للمواطنين، أمثال؛ كومكاست، سبتكترم، فيرزون وRCN.

 

 

الشركات المزودة للإنترنت، قد أكدت، بالتزامن مع أعطال Level 3 انها تواجه مشكلة في التوجيه، بسبب أعطال في الشركة المسئولة، لتتأكيد أن الأعطال قادمة من Level 3 المملوكة للشركة الشهيرة “سنشري لينك”، التي أكدت في وقتٍ لاحق أن سبب انقطاع الانترنت هو خطأ في التكوين، وأنه تم السيطرة على الأمر وحل المشكلة خلال 90 دقيقة.

 

171106133331-comcast-outage-780x439

 

وللحصول على نظرة عن كثب حول المشكلة، قال رولاند دوبنز، المهندس المسئول بشركة الحماية وأمن الانترنت “آربور نيتوركس”، أن ما حدث هو خطأ في إعادة التوجيه الخاصة بعناوين IP أو تغيير مسار التوجيه، مما تسبب في عدم قدرة وصول الأجهزة المتصلة بالشركات المزودة للإنترنت، إلى الشبكة العنكبوتية بشكل عام وتصفح الإنترنت.

 

 

وأشار المهندس، في التصريحات التي نقلتها مجلة “Wired”، أنه من الوارد أن يكون مشكلة تغيير التوجيه بسبب هجوم من هاكرز، والتي تسمى “خطف التوجيه”، ولكنه أكد أن العطل الذي حدث يوم الإثنين، كان بسبب خطأ بسيط من شركة Level 3 يضعها في موقف محرج.

 

 

واختتم دوبنز، أن الخطأ قد يكون بسبب قيام شركة “سنشري لينك”، بغلق التابعة لها Level 3، حسبما أعلنت سابقًا، ونقل الخدمات التي تقدمها ودمجها إلى الشركة الأم، وهو ما أدى في النهاية إلى انقطاع الانترنت لبضعة دقائق.

قد يعجبك ايضا