سرعة شبكات 5G تصل إلى 3,6 جيجابت في الثانية

تصل سرعات التحميل في شبكة 4G LTE إلى 20 ميغابت في الثانية وقد تبلغ أعلى من ذلك في بعض الشبكات لكن هذه السرعات العالية لا تقارن بالسرعات التي ستوفرها شبكات 5G التي ستبدأ بالانتشار في السنوات القادمة.

 

وقد صرح اتحاد الاتصالات الدولي أن سرعات 5G العظمى يجب أن تصل إلى 20 جيجابت في الثانية، ومن الجدير بالذكر أن أعلى سرعة متوافرة حالياً هي 1 جيجابت وهي تعتمد على شبكات الألياف البصرية الأرضية، ورغم أن هذه الشبكة ما تزال في البدايات إلا أن نتائج الاختبارات الأولى واعدة للغاية وقد أعطت التجربة الواسعة الأولى التي استخدمت حزمة 6 جيجاهرتز في اليابان نتائج مبهرة للغاية.

 

وقد تمت ملاحظة ازدياد في السرعة وتجاوزها لعتبة 10 جيجابت في اختبارات شبكة 5G التي أجريت خلال العام الماضي لكن هناك العديد من المشاكل في هذه الاختبارات، فبغض النظر عن إجرائها في ظروف مضبوطة إلا أن اختبار Nokia 5G الذي وصل إلى سرعة 10 جيجابت استخدمت طيفاً في حزمة 73 جيجاهرتز والتي لا تعتبر مناسبة للشبكات العامة واسعة المجال لأنها تتطلب بنية تحتية جديدة تماماً، كما تم إجراء اختبار آخر من قبل سامسونج وصلت فيه السرعة إلى 7,5 جيجابت لكنها استخدمت حزمة بتردد 28 جيجاهرتز.

 

أما بالنسبة للاختبار الذي أجري في اليابان الأسبوع الماضي فقد تعاونت شركة هواوي مع شركة الاتصالات اليابانية NTT DoCoMo لإجراء عملية اختبار واسعة المجال على بعض معدات شبكات الجيل الخامس، حيث تم استخدام حزمة بتردد 6 جيجاهرتز وصلت إلى 3,6 جيجابت في الثانية ومن الواجب التنويه أن الطيف تحت 6 جيجاهرتز يعتبر مناسباً من إجراء عمليات اختبار واسعة المجال.

 

وقد صرح المدير التنفيذي لهواوي قائلاً :

 

" تمثل هذه العملية تقدماً مهماً فيما يتعلق بالتزام هواوي بتطوير تقنية 5G قبل عام 2018، كما تدل هذه النتائج على أننا نحقق تطوراً ملحوظاً وسريعاً وأننا نسير في الاتجاه الصحيح وأنا واثق بأن ما تعلمناه هنا سينعكس من خلال التطورات في مجال شبكات 5G."

قد يعجبك ايضا