سكايب يعترف بتعرضه للاختراق ولكن بيانات المستخدمين في امان

بعد يوم واحد فقط من اعلان الجيش السوري الالكتروني اختراقه لحسابات سكايب على المواقع الاجتماعية، اعترفت خدمة الاتصال عبر الانترنت بأنها تعرضت لـ "هجوم عبر الانترنت" – ولكنها اشارت ان معلومات مستخدميها لم تُمس.

 

والجدير بالذكر ان يوم الاربعاء نُشرت تغريدة على حساب سكايب الرسمي على تويتر تقول "لا تستخدم حسابات بريد مايكروسوفت (هوتميل، واوت لوك) فهي تراقب حساباتك وتبيع البيانات للحكومات. سوف ننشر مزيد من التفاصيل قريباً. الجيش السوري الالكتروني".

 

هذا وقد نُشرت رسائل مماثلة على حساب سكايب الرسمي على فيسبوك وعلى موقع الشركة قبل ان يتوقف عن العمل في وقت لاحق بعد ظهر اليوم. ومن بعدها اعترف الجيش السوري الالكتروني، الذي يتكون من مجموعة من القراصنة يدعمهم الرئيس السوري بشار الاسد بمسئوليته عن الهجوم.

 

وكخطوة لتدعيم مصداقيته، نشر الجيش السوري الالكتروني بعد ذلك معلومات الاتصال الخاصة بـ ستيف بالمر، الرئيس التنفيذي المُتقاعد لمايكروسوفت  – جنبا الى جنب مع رسالة تقول "يمكنك ان تشكر مايكروسوفت على مراقبة حساباتك ورسائل البريد الالكتروني باستخدام هذه التفاصيل". هذا ويُذكر ان تلك الرسالة كانت اشارة لما شاهدناه العام الماضي من تسريبات لإدوارد سنودن حول كون سكايب المملوك لمايكروسوفت جزءاً من برنامج وكالة الامن القومي الامريكي لمراقبة اتصالات المستخدمين.

 

قد يعجبك ايضا