شاشات تعالج خدوشها بنفسها في براءة اختراع جديدة لشركة Apple

تقدمت شركة Apple الأمريكية بطلب للحصول على براءة اختراع جديدة مثيرة للاهتمام في مجال الشاشات القابلة للطي، حيث تتناول براءة الاختراع الجديدة طريقة للحفاظ على الحالة السليمة للشاشات القابلة للطي والتي عادة ما تكون مغطاة بطبقة مرنة من البلاستيك بدلاً من الزجاج المقسى، مما يجعلها أكثر عرضة للخدوش وبالأخص من الأتربة والغبار الذي قد يدخل ضمن الهواتف القابلة للطي كما شاهدنا في هواتف العام الماضي مثل Motorola RAZR وGalaxy Fold.

 

اقرأ أيضاً: بالإضافة إلى الشاحن.. يبدو أن آيفون 12 لن يأتي مع سماعات أذن!

 

تركز براءة الاختراع الجديدة على استخدام طبقة من مادة لم يتم تحديدها تغطي الشاشات القابلة للطي، حيث يفترض أن تتمكن هذه المادة من إعادة تشكيل نفسها لسد الخدوش التي تتشكل على الشاشة وبالتالي “علاجها” بشكل فعال دون الحاجة لاستبدالها، ومن نص براءة الاختراع يبدو أن الأمر سيجري في أوقات سكون الهاتف مثل اتصاله بالشاحن، حيث سيكون علاج الشاشة تلقائياً دون الحاجة إلى تفعيله من قبل المستخدم.

 

المثير للاهتمام في براءة الاختراع الجديدة هو أنها تتناول الشاشات القابلة للطي والتي استخدمت في عدة هواتف بداية من العام الماضي، وهذا ما يبدو كمؤشر إضافي لكون شركة Apple تنوي دخول المجال الجديد الذي لا يزال محدوداً للغاية مع بضعة هواتف من Samsung وHuawei وMotorola. لكن بالطبع لا يمكن تأكيد الأمر أبداً أو حتى التنبؤ بجدول زمني لأمر كهذا، حيث أن الشركات معروفة بكونها تقدم طلبات للحصول على الكثير من براءات الاختراع حتى لمنتجات غير عملية أو غير قابلة للتطبيق حتى، وفي الغالبية العظمى من الحالات لا تستخدم براءات الاختراع لأي غاية حقاً، بل أنها تترك جانباً على أمل الاستفادة منها مستقبلاً عادة.

قد يعجبك ايضا