شاهد: غرفة مخصصة للاجتماعات المرئية نتيجة تعاون بين HP وZoom

حتى العام الماضي كانت تقنية الاجتماعات المرئية أمراً غير شائع حقاً. فحتى مع كونها متاحة منذ أكثر من عقد من الزمن لم يكن هناك إقبال حقيقي على هذه التقنية وبقيت محدودة إلى حد بعيد من حيث الانتشار. لكن ونتيجة انتشار وباء كوفيد 19 حول العالم باتت الاجتماعات المرئية هي الطريقة السائدة للتواصل. وكانت وحدة شركة Zoom من أكبر المستفيدين من الأمر عندما أصبحت الوسيلة المتعارف عليها للاجتماعات المرئية اليوم. والآن تتعاون الشركة مع كل من HP وشركة ناشئة باسم Room لتقديم منتج جديد.

 

عبر العام الماضي تعاونت شركة Zoom مع عدة شركات مختلفة لتقديم عتاد مخصص للاجتماعات المرئية وموجه للشركات والأعمال. حيث قدمت الشركة شاشات خاصة وكاميرات ومعدات مختلفة، لكن المشروع الجديد هو واحد من الأكثر طموحاً في الواقع. حيث سيكون الهدف من الأمر صنع “غرفة اجتماعات رقمية” تعمل كما غرف الاجتماعات العادية باستثناء أنها عبر الإنترنت.

 

 

الغرفة قابلة للتركيب خلال ساعات فقط لتصبح جاهزة للاستخدام بشكل فوري، وتتضمن عدة ميزات أساسية. حيث أن الغرفة صغيرة نسبياً ومصممة لشخص واحد بالدرجة الأولى، مع شاشة كبيرة لعرض المشاركين الآخرين في الاجتماع. والمثير للاهتمام هو أن الغرفة مصممة لتكون عازلة للصوت قدر الإمكان. حيث تم إيلاء الخصوصية أهمية كبرى مع ستائر اختيارية لحجب الرؤية إلى الخارج أيضاً.

 

تم تصميم غرفة الاجتماعات لتكون مناسبة تماماً للاجتماعات المرئية، وبالتالي فهي تتضمن العديد من خيارات الإضاءة. حيث يمكن التحكم بشدة الإضاءة واتجاهها للحصول على أفضل تجربة يريدها المشاركون. كما أن الغرفة ككل تأتي ضمن هيكل قابل للتوسع، ومن الممكن ضم مجموعة منها معاً للحصول على المزيد من الخيارات التصميمية والوظيفية.

 

ستكلف غرفة الاجتماعات المرئية الجديدة حوالي 17 ألف دولار أمريكي عندما تصبح متاحة للشراء في الأشهر القادمة. والمثير للاهتمام هو أن هذه ليست الغرفة الوحيدة من نوعها اليوم، بل هناك عدة شركات أخرى تعمل على غرف اجتماعات مرئية سهلة التركيب. حيث أن هناك اهتماماً كبيراً بالاجتماعات المرئية وهناك اتفاق أنها جزء هام من مستقبل عمل الشركات حتى مع انحسار القيود المتعلقة بالوباء.