شركة إل جي تثبت قدرة الهواتف الذكية التركيبية على المنافسة بالأسواق

 

يشتاق الكثير من المستخدمين إلى استخدام الهواتف الذكية الجديدة وهي أكثر مرونة وقدرة مما نشاهده في هواتفنا التقليدية، وقد تزايدت الشكاوى بشان هاتف شركة إل جي G5 في الفترة الأخيرة والتي تتعلق بأمر المشاكل التي قد يواجهها أصحاب تلك الهواتف او كسر مفاجىء في تلك الهواتف.

 

يعد تلف الإطار الخارجي للهاتف هي المشكلة الاكبر في هذه هواتف شركة إل جي وذلك لاعتماد المصممين على شكل موحد للهواتف والذي اتضح أنه لم يتعرض للاختبارات اللازمة من قبل مهندسي ومصممي الشركة.

 

من المعلوم أن شركة إل جي من الشركات الرائدة في مجال تصنيع الهواتف الذكية، لكن يبدو أن شعبية الشركة في بعض الهواتف قد يتغلب على هذه المشاكل، فهناك الهاتف موتورلا Z والذي يلقى رواجاً كبيراً في السوق الأمريكية، ويحتوي الهاتف على وحدات مغناطيسية تسهل من عملية فك وتركيب الأجزاء المرفقة بشهولة بالغة.

 

على صعيد آخر، نحن في انتظار إطلاق شركة جوجل لهاتفها المركب النموذجي والذي أطلقت عليه الشركة إسم Project Ara وقد أعلنت الشركة عن إتاحته للمطورين في وقت قريب جداً، بالرغم من أنه سيتاح للمستخدمين بحلول عام 2017 القادم.

 

كان من المتوقع إطلاق الهاتف التركيبي من شركة جوجل في عام 2015 الماضي ولكن المهندسين المسؤولين عن المشروع اعتمدوا تأجيل طرحه في الأسواق، وذلك لاعتماده بشكل أكبر واختباره بطرق أكثر، حيث سيصبح الهاتف الذكي الأكثر تعديلاً لمكوناته وفي منتهى السهولة.

 

 

قد يعجبك ايضا