شركة بالم تعود بهاتف ذكي صغير الحجم يخطف الأنظار!

نحن لا نتحدث هنا عن صناعة أجهزة المساعد الرقمي الشخصي PDA مجددًا ولكن شركة بالم استعادت وعيها مؤخرًا لتدخل سوق الهواتف الذكية لكن بهاتف صغير الحجم. بدأت شركة بالم -الشركة الناشئة والتي مقرها سان فرانسيسكو- بيع هاتفها البالغ 349 دولارًا.

 

يتطلب الهاتف الجديد خطة منفصلة لشبكة فيريزون اللاسلكية أو بيانات الاتصال من نفس الشركة، ولكن الهاتف الجديد يختلف قليلًا عن الهواتف الذكية المعتادة والتي تتنافس بها الشركات على الوصول إلى الشاشات الأكبر حجمًا.

 

تتطلع شركة بالم إلى تحديد شريحة جديدة في سوق الهواتف الذكية، فالأمر بالنسبة لشركة بالم لم يعد حنينًا للماضي وإنما إعادة ابتكار للعلامة التجارية.

 

الهاتف ليس ضعيفًا كما تتوقعه، فيمكن للهاتف إجراء واستقبال المكالمات والرسائل والاستماع إلى خدمة سبوتيفاي والتقاط الصور، يحتوي الهاتف على كاميرا خلفية بدقة 12 ميجا بكسل وفلاش وكاميرا أمامية بدقة 8 ميجا بكسل ويمكنك تشغيل مجموعة كاملة من تطبيقات أندرويد.

 

هاتف بالم الجديد مصنوع من مادة الألومنيوم ومع زجاج جوريلا 3، ويأتي الهاتف مزودًا بمعالج سناب دراجون 435 مع ذاكرة وصول عشوائي 3 جيجا بايت والتي قد تكون أبطأ قليلًا مما هو متوقع من الهواتف الأخرى.

 

الهاتف كذلك مقاوم للماء والغبار ويمكن فتحه باستخدم بصمة الوجه، ومزود كذلك بالمساعد الصوتي من جوجل. تبلغ الشاشة تقريبًا مقاس 3.3 بوصة مع توفير دقة عالية الوضوح، تلعب شركة بالم على وتر حساس وهو عمر البطارية الذي يدوم لفترة أكبر من الهواتف الأخرى.

 

قد يعجبك ايضا