شركة جنرال موتورز تستغني عن بعض الميزات بسبب نقص الشرائح الإلكترونية

أكدت شركة جنرال موتورز قائلة إن خيارات المقاعد الدافئة لن يكون موجودا في العديد من موديلات 2022 نتيجة لنقص الشرائح الإلكترونية.

 

بدأت المشكلة عندما ضرب جائحة كورونا العالم فأغلقت شركات صناعة السيارات المصانع و ظل الناس في منازلهم مما أدى إلى زيادة الطلب على الإلكترونيات الاستهلاكية.

 

و حينما استؤنف النشاط الاقتصادي وجدت الشركات المصنعة للسيارات أنفسها في منافسة شديدة على الرقائق الإلكترونية مع الشركات التي تستخدمها لصناعة الهواتف الذكية و أجهزة الكمبيوتر و مكوناته و وحدات التحكم في الألعاب و الأجهزة المنزلية و لهذا السبب تعمل شركة جنرال موتورز الآن على تقليص بعض الميزات الشائعة.

 

لم يكن هذا القرار سهلاً فالكثير من الأشخاص يشيرون إلى أنهم يريدون مقاعد ساخنة في سيارتهم أكثر من أي ميزة أخرى و إذا نشأت في مناخ بارد ستعرف السبب.

 

تشمل الطرازات التي تفتقد مقاعدها إلى المقاعدة المُدفأة على سبيل المثال لا الحصر:

  • شيفروليه: بليزر و كولورادو و إكوينوكس و سيلفرادو و تريل بليزر و ترافيرس
  • جي إم سي: أكاديا و كانيون و سييرا و تيرين

 

هل يمكن لجنرال موتورز إضافة ميزات ملغاة بسبب نقص الرقائق إلى المركبات لاحقًا؟

كما قالت شركة جنرال موتورز فإنها تنظر في جدوى إضافة هذه الميزات الملغاة إلى المركبات المتأثرة في وقت ما في المستقبل حين تكون الرقائق الإلكترونية متوفرة

 

إن سلسلة الأحداث المتتالية التي أثارها الوباء العالمي لا تزال تؤثر بشكل مباشر على صناعة السيارات و تبذل شركة جنرال موتورز قصارى جهدها للتخفيف من تأثير نقص الرقائق الدقيقة لكنها لا تستطيع تجنب اتخاذ خيارات صعبة بشأن الإنتاج و الميزات.