شركة سامسونج قد توقف إنتاج هواتفها الذكية في مصنع بالصين، فما السبب؟

أفادت تقارير واردة عن شركة سامسونج أنها تبحث في تعليق عملياتها في أحد المصانع الموجودة في الصين وذلك بعد انخفاض في المبيعات وارتفاع تكاليف العمالة. قد تتوقف الشركة الكورية عن صنع الهواتف الذكية في مصنع تيانجين التابع لشركة سامسونج وأخبرت وكالات الأنباء بذلك وهو المصنع الذي يقع في مدينة تيانجين.

 

أدى التباطؤ على طلب هواتف سامسونج الجديدة مثل سامسونج اس 9 واس 9 بلس إلى إلحاق الهبوط في أرباح الربع الثاني من العام ومع انخفاض أرباح قسم الهاتف المحمول بنسبة 22% في الربع وذلك بما يعادل 22.67 تريليون وون (أي 20.2 مليار دولار.

 

ليس ذلك وفقط، بل سيكون الأمر مؤسفًا مع إطلاق منتجات جديدة وسط هذه المنافسة السعرية الشديدة، فقد أطلقت الشركة هاتفها الذكي الجديد جالكسي نوت 9 في مركز باركليز في مدينة نيويورك.

 

يعد مصنع تيانجين واحد من اثنين من مصانع سامسونج بالصين، ويحقق معدل رائع يصل إلى 36 مليون هاتف في السنة ومصنع آخر يقع في منطقة هويتشو المركزية وينتج حوالي 72 مليون وحدة كل عام.

 

أكد المتحدث الرسمي باسم شركة سامسونج في بيان له أن سوق الهواتف الذكية في تباطؤ عام وتركز شركة سامسونج حاليًا على رفع كفاءة عملياتها في مصانعها ولم يتخذ قرار رسمي بشأن الانسحاب التام من منطقة تيانجين.

 

على صعيد آخر ركزت شركة سامسونج على منشآت الإنتاج في فيتنام حيث تقدم مصانعها 240 مليون وحدة سنويًا وكذلك مصانع الهند في السنوات الأخيرة، وفي وقت سابق من الشهر الجاري توقعت شركة هواوي المنافس الأرخص لشركة سامسونج.

 

قد يعجبك ايضا