شركة Apple تخسر مئات المليارات من رأس مالها السوقي منذ إطلاق أيفون 12

على الرغم من الضجة الإعلامية الكبرى والإقبال الظاهري على هواتف أيفون 12 الجديدة، يبدو أن رأي المستثمرين مختلف بوضوح عن رأي الإعلام بالهواتف الجديدة، حيث أن قيمة شركة Apple المصنعة لهواتف أيفون تعكس انحداراً واضحاً وكبيراً في سعر الأسهم وبالتالي رأس المال السوقي للشركة في الأسابيع الأخيرة منذ إطلاق هواتف أيفون 12. حيث يقدر أن رأس المال السوقي للشركة قد انخفض من قيم عند 2.1 ترليون دولار أمريكي قبل يوم من إطلاق الهواتف الجديدة، إلى حوالي 1.85 ترليوناً الآن بعد أسابيع من الإعلان الأولي.

 

مع أن هذا الانخفاض لا يشكل تراجع هائلاً حقاً للشركة العملاقة، فهي لا تزال متمسكة بمكانتها كأكبر شركة في الولايات المتحدة والعالم حتى، فهو يبقى مهماً للغاية عند النظر إلى قيمته التي تقترب من 350 مليار دولار أمريكي، حيث أن هذه القيمة السوقية أكبر بكثير من بعض الشركات التقنية العملاقة مثل Nvidia أو Intel أو AMD حتى.

 

حالياً لا تبدو أسباب واضحة حقاً لهذا الانخفاض، لكن ووفق المحللين الماليين ربما يكون السبب هو جو عام من عدم الثقة بمبيعات هواتف أيفون 12 المستقبلية. حيث يرى البعض أن الهواتف الجديدة لن تكون بالنجاح المطلوب للحفاظ على القيمة الهائلة للشركة التقنية، ومع أن هناك من يرى عكس ذلك تماماً فحركة السوق الحالية تشير إلى أن هناك عدم رضا بين المستثمرين عن وضع الشركة الحالي ومنتجاتها الجديدة.

 

اقرأ أيضاً: ما هي ايجابيات انتقال حواسيب Mac إلى معالجات بمعمارية ARM؟

 

عموماً ربما يتغير حال سهم Apple في وقت قريب مع مؤتمر الشركة القادم بعد أسبوع من الآن، إذ كشفت الشركة عن أنها ستقيم حدثاً قريباً دون الإفصاح عن طبيعته أو المنتجات التي قد تكشف ضمنه، لكن الكثير من التقارير الجديدة تقترح أن المؤتمر سيكون مخصصاً للكشف عن أول حواسيب الشركة العاملة بمعالجات بتصاميم ARM بدلاً من معالجات Intel التي تستخدمها الشركة لحواسيبها منذ سنوات عديدة الآن.

قد يعجبك ايضا