شركة Apple تنوي صنع معالجات حواسيبها بنفسها بداية من عام 2021

طوال سنوات عديدة كانت معالجات حواسيب Apple بمختلف فئاتها تأتي من مزود وحيد هو Intel، لكن الشركة الأمريكية العملاقة تخطط لإطلاق معالجاتها الخاصة بها بداية من العام القادم، وذلك ضمن مساعي الشركة لتمييز نفسها أكثر عن المنافسين والتمكن من تخصيص منتجاتها وأنظمتها بشكل أكبر من المعتاد.

 

وفقاً للتقارير ستكون معالجات Apple القادمة مبنية بالاعتماد على بنية ARM مع ترانزستورات بحجم 5nm فقط، وسيتم تصنيع المعالجات من قبل شركة Samsung الكورية. بالمقابل لا تزال حواسيب Apple الحالية تستخدم معالجات Intel مع بنية x86، وكون معالجات Intel لا تزال محدودة بحجم ترانزستورات هو 10nm أو أكبر حصراً، فالخطوة الجديدة ستكون هامة للغاية.

 

بالطبع من المهم التذكير بكون معالجات ARM عادة ما تكون موفرة للطاقة أكثر بمراحل من معالجات x86، لكنها تواجه صعوبات كبرى من حيث أداؤها مع الأنظمة الحاسوبية. حيث تصنف معالجات ARM على أنها من نوع “RISC” أي أنها تمتلك مجموعة تعليمات مدعومة مقلصة (صغيرة)، فيما أن معالجات x86 تصنف كمعالجات “CISC” أي أنها تمتلك مجموعة تعليمات مدعومة كاملة، وبالتالي عادة ما تكون معالجات x86 أقوى بكثير من معالجات ARM حتى ولو أنها تعمل بنفس التردد وتمتلك نفس عدد النوى، لكن بالطبع فهي تستهلك كمية طاقة أكبر.

 

يجدر بالذكر أن Apple ليست الشركة الوحيدة المهتمة بإنتاج حواسيب مع معالجات ببنية ARM، حيث سبق أن جربت Microsoft الأمر مع أجهزة Surface الأصلية لكن دون نتائج جيدة، وفي السنوات الاخيرة عاد الاهتمام بالأمر من جديد لتظهر عدة حواسيب محمولة مع معالجات مثل Qualcomm Snapdragon 8cx الذي يستخدم معمارية ARM بالطبع.

 

وفق بعض التحليلات، فمن الممكن ان تكون أهداف Apple من الانتقال لإنتاج معالجاتها بنفسها هو فرض تحكم أكبر ربما على أجزاء حواسيبها، وبالأخص كون الشركة تمتلك تجربة ناجحة مع معالجات هواتفها الذكية وأجهزتها اللوحية والتي بات تصممها الشركة منذ سنوات، ومع الوقت باتت عرف بكونها أقوى معالجات هواتف في العالم وتقدم أداء أفضل بشكل ملحوظ من معالجات Qualcomm وSamsung وHuawei المنافسة.

قد يعجبك ايضا