شركة LG تكشف عن لغة تصميمية جديدة لهواتفها الذكية القادمة

خلال السنوات الأخيرة، يبدو أن شركة LG كانت تعاني من بعض البطء بتقديم التصميمات الجديدة، حيث أن الهواتف الأخيرة من فئتي الشركة الأساسيتين: G وV تبدو متشابهة للغاية، وللشخص الذي لا يمتلك الكثير من الخيرة سيكون من الصعب تمييز أي من هذه الهواتف عن بعضها البعض. ومع أن هذا الأمر ليس حصرياً على الشركة الكورية، بل يظهر بوضوح في التصميمات المكررة من Apple وSony مثلاً، يبدو أن الشركة الكورية عازمة على تغيير الأمر أملاً بتحسين مبيعاتها.

 

وفق LG، فاللغة التصميمية الجديدة تهدف لجعل الهواتف القادمة أقرب إلى الطبيعة من حيث التصميم، ولعل أبرز ما يمكن ملاحظته هو التصميم المنحني للشاشة والزجاج الخلفي للهاتف، كما سيتم تصغير حجم الكاميرا الأمامية التي تتبع تصميم “قطرة المطر” وجعل الكاميرات الخلفية تمتلك نتوءاً أصغر عن الزجاج الخلفي بشكل يبدو مختلفاً بوضوح عما بات سائداً في تصميم الهواتف الذكية خلال العام الأخير.

شركة LG تكشف عن لغة تصميمية جديدة لهواتفها الذكية القادمة

 

على عكس النتوءات الكبيرة للكاميرا والتي من الممكن ملاحظتها في هواتف سامسونج وهواوي وأيفون وحتى جوجل بكسل الأخيرة، ستمتلك الكاميرا الأساسية نتوءاً أصغر فيما يبدو أن العدسات الإضافية وضوء الفلاش ستكون مسطحة تماماً مع سطح الزجاج الخلفي للهاتف.

 

بالطبع فالانتقال إلى التصميمات المنحنية ليس أمراً جديداً حقاً، حيث أن هواتف سامسونج تأتي مع شاشة وزجاج خلفي منحنٍ منذ سنوات الآن، كما أن كلاً من هواوي وشاومي تمتلك هواتفاً منحنية أكثر من المعتاد فيما يبدو كلغة تصميمية منتشرة اليوم. لكن وبالنسبة لشركة LG فهذا التغيير جديد دون شك، كما أن جعل حجم نتوء الكاميرا أصغر قد يكون مغرياً للكثيرين وسط كون معظم هواتف الفئات العليا باتت تمتلك نتوء كاميرا عملاق مؤخراً.

 

يجدر بالذكر أن مبيعات الهواتف الذكية من شركة LG تعاني بشدة في الفترة الأخيرة، حيث شهدت الشركة انخفاضاً حاداً ومستمراً في المبيعات عبر السنوات بشكل مشابه لما حدث لكل من Sony وHTC، وحتى أن بعض التحليلات كانت تتوقع أن الشركة قد تتوقف عن إنتاج الهواتف الذكية أصلاً في وقت لاحق بعدما بات السوق محتكراً لكل من Samsung وApple والشركات الصينية المستمرة بالنمو.

قد يعجبك ايضا