ضحية تدفع 200 دولار لايباد مزيف

وقعت مواطنة امريكية ضحية عملية نصب جرت احداثها داخل احدى محطات التزود بالوقود في مدينة تكساس الامريكية ، حيث ابتاعت ايباد بسعر 200 دولار لتكتشف انه مجرد لوح من (الزجاج  (مرايا .

 

وقائع الحادثة حين وقفت السيدة جالونتا لتزود سيارتها بالوقود ، قبل أن يقترب منها شاب عارضا عليها شراء نسخة جديدة من الايباد بسعر 200 دولار فقط .

 

ولان العرض مغري حيث لا يقل سعر الايباد الجديد عن 400 دولار على الاقل ، فقد قبلت السيدة العرض على الفور بعد أن اخبرها الشاب ان هذه هي اسعار موسم العطلات المخفضه ، وقدم لها العلبة مغلقة بالسوليفان وعليها لوجو أبل الحقيقي ، ثم انصرف بسرعة بعد حصوله على الاموال .

 

بعد دقائق اكتشفت الضحية انها قامت بشراء قطعة من زجاج المرايا المصقوله والمثبته بدقة داخل الصندوق الاصلي للايباد المزعوم ، لتصبح أغلى قطعة مرايا في العالم ربما .

 

قد يعجبك ايضا