علمت Snapchat منذ شهور عن ثغرة امنية ولكنها فشلت في معالجتها

أكدت Snapchat يوم الخميس الماضي أن الملايين من حسابات المستخدمين قد تعرضت للإختراق في ظل الإختراق الأخير للهواتف و الحواسيب الشخصية . و رغم أن سياسة عدم ذكر الهوية هي من أهم المميزات التي تتمتع بها Snapchat ، حيث  أن الكثير من المستخدمين يقومون باستخدام التطبيق لارسال الرسائل و مشاركة الصور و الفيديوهات دون تحديد هويتهم  ، و هو الأمر الذي أصاب الكثير من مستخدمي Snapchat بعدم الرضا بعد علمهم أن حوالي 4.6 مليون مستخدم قد تم اختراق حساباتهم الشخصية. وما أدى إلى تفاقم الأمور أن Snapchat أعلنت أنها كانت على علم أن هناك اختراقاً لبيانات المستخدمين منذ شهور ، و لكنها فشلت في منع هذا الإختراق .

 

ففي أغسطس من العام الماصي أعلنت مجموعة الأمن بـ Snapchat أن هناك اختراقاً يحدث ، إلا أن Snapchat أعلنت بعد ذلك بوقت قصير أنها عالجت هذا الأمر . و في عشية عيد الميلاد أعلنت مجموعة الأمن نفسها عن وجود اختراق أمني . فعلى الرغم من أن Snapchat أعلنت أنها اتخذت خطوات لمنع هذا الإختراق إلا أن هذه الخطوات لم تكن فعالة لمنعه بطريقة كاملة . وعلى أى حال فإن Snapchat تخطط حالياً  لمنح المستخدمين وسيلة لحماية أنفسهم .

 

حيث ذكرت الشركة أنها بصدد اصدار تحديث جديد من  Snapchat يتيح للمستخدمين حجب أنفسهم من خدمة Find Friends و ذلك بعد التأكد من أرقام هواتفهم  ، و أن الشركة سوف تعمل على زيادة معدلات الحظر و غيرها من القيود لمنع أية محاولات مستقبلية للإساءة لخدمات الشركة .

 

قد يعجبك ايضا