فجوة جديدة تظهر بين الشركات وعالم الاستثمار في السّحابة

يرى قادة الأعمال الدور المهم لاستثمارات السحابة في المساعدة على تحقيق طموحات نمو شركاتهم – ولديهم توقعات عالية. لكن القليل فقط من هذه المؤسسات مهيأة لتفعيل دور السحابة بشكل كامل، وفقًا لشركة الأبحاث PricewaterhouseCoopers. وجد استطلاع الأعمال السحابي الأمريكي الافتتاحي لشركة PricewaterhouseCoopers لأكثر من 500 مدير تنفيذي أن أكثر من نصف (53٪) الشركات لا تدرك القيمة الكبيرة الناتجة من استثمارات السحابة. هذا على الرغم من حقيقة أن 56٪ ينظرون منهم إلى السحابة على أنها منصة للابتكار والنمو.

 

يشير تقرير PricewaterhouseCoopers إلى ظهور فجوة جديدة في المواهب الرقمية، مما يؤثر على عمل التكنولوجيا والأعمال. ترى 47% من الشركات أن الافتقار إلى تطوير المهارات يشكل عائقاً أمام القيمة السحابية. كما يتوافق هذا مع استطلاع حديث أجرته 451 Research، والذي وجد أن 90٪ من المؤسسات تعاني من نقص في المهارات المتعلقة بالسحابة. قالت شركة Forrester في تقرير مارس 2020: “بعد عقد من الخبرة في استثمارات السحابة، تواجه المؤسسات نقصًا في المواهب لجميع المهارات المتعلقة بالسحابة”. وأضافت: “على الرغم من أن مجموعات المهارات القديمة تنعكس بشكل جيد إلى تقنيات سحابية جديدة، فإن القفزة الثقافية للتقييم والاختيار والتشغيل من أجل الإنتاجية والكفاءة على مستوى النظام وحل المشكلات الخاصة بعبء العمل يثبت أن استثمارات السحابة يمثل تحديًا”.

 


قد يهمك أيضًا:

كيف يرفع الاستثمار في تقنية السحابة من أرباح شركات الأعمال

لماذا تُهاجر الشركات إلى السحابة؟

مايكروسوفت أزور تصبح فعالة أكثر في مجالات الحوسبة السحابية والذكاء الاصطناعي


 

حواجز أخرى تقف في طريق نجاح استثمارات السحابة. فإن الاعتبارات المتعلقة بالثقة مثل تأثير السحابة على التزامات العملاء أو الامتثال التنظيمي تعتبر متأخرة جدًا. صرّح 17٪ فقط من قادة إدارة المخاطر الذين أجابوا على استبيان الشركة أنهم يشاركون في بداية المشاريع  واستثمارات السحابة. ويرى 55٪ من كبار مسؤولي الموارد البشرية أن التغييرات في العمليات وطرق العمل تعتبر قضايا مهمة عندما يتعلق الأمر بالسحابة.

 

على أي حال، فإن قادة المشاريع بدأووا بإدراك أهمية الاستثمارات السحابية بشكل أكبر. فعلى الرغم من النكسات في تبني السحابة، قال المسؤولون التنفيذيون أنهم سيعطون الأولوية لإمكانيات السحابة في العام المقبل. وتتباين استثمارات الشركات في مجالات التقنية. حيث تقدر الاستثمار في الأمن السيبراني (48٪)، و الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي (39٪). كما أن استثمار السحابة الهجينة (39٪)، وال تحليلات (37٪)، و وتطبيقات المؤسسات (28٪). علاوة على ذلك، يقول 33٪ من المديرين التنفيذيين إن شركاتهم تستخدم الحوسبة السحابية لتعزيز الاستراتيجيات البيئية والاجتماعية والحوكمة، مثل أتمتة إعداد التقارير وإحراز تقدم في الأهداف الخضراء.