هل يُصبح فيسبوك ماسنجر تطبيق التراسل الافتراضي على الآيفون؟

مع إطلاق إصدار iOS 14 الجديد كشفت أبل عن بعض المميزات الجديدة للمرة الأولى على الإطلاق، مثل السماح للمستخدمين بتغيير التطبيقات الافتراضية في خدمة البريد الإلكتروني ومتصفح الويب، وبدلًا من استخدام متصفح سفاري وتطبيق Mail من أبل، أصبح بالإمكان استخدام تطبيقات من شركات أخرى.

 

لكن فيسبوك ترى أنّ أبل عليها القيام بالمزيد في هذا الاتجاه وإضافة إمكانية تغيير التطبيق الافتراضي في خدمة التراسل، وبدلًا من الاعتماد على iMessage في إدارة الرسائل يكون المستخدم قادر على تفعيل تطبيقات مثل فيسبوك ماسنجر للقيام بالوظيفة.

 

يأتي هذا بعدما صرّح نائب رئيس فيسبوك ماسنجر “ستان تشودنوفسكي” في حديث مع موقع ذا إنفورميشن أنّ عدم وجود إمكانية للمستخدم لاختيار التطبيق الافتراضي للتراسل ليس عادلًا، خاصةً وأنّ اندرويد يسمح بذلك.

 

المثير للاهتمام أنّ نائب رئيس فيسبوك ماسنجر محق في هذا التصريح، حيث يتيح اندرويد للمستخدمين إمكانية تحديد الإعدادات الافتراضية للكثير من الخدمات والوظائف، لكن بالنسبة لأبل -التي ترى أنّها تحافظ على خصوصية المستخدمين عبر رسائل iMessage المشفرة- فمن غير المرجح أن تُغيّر ذلك.

 

 

بالطبع فيسبوك لا تريد أن تُغيّر من سياسات أبل من أجل المستخدم كما تزعم، حيث تواصل فيسبوك العمل على دمج خدماتها المختلفة للتراسل في إطار واحد بحيث يمكن للمستخدمين على ماسنجر التراسل مع المستخدمين على انستجرام والعكس صحيح، وكذلك الأمر بالنسبة لتطبيق واتساب.

 

لذا فالأمر بالنسبة لفيسبوك هو المزيد من المستخدمين مع مزيد من الاستخدام، وبالتالي مزيد من البيانات التي يمكن الاستفادة منها في الإعلانات، أو ربما في أشياء أخرى.