فيسبوك يختبر زر جديد لمحاربة المحتوى غير المرغوب به

على الرغم من إنكار الشبكة الاجتماعية الأكبر فيسبوك لتطويرها زر “عدم الإعجاب” والذي طلبته الجماهير الغفيرة من مستخدمي الشبكة، إلا أن هناك زر جديد يتم تجربته حاليًا نسبة قليلة من المستخدمين تحديدًا في الولايات المتحدة، كما أعلنت الشركة عن عدد من التدابير الأخرى التي تهدف إلى تحسين مجتمع فيسبوك.

 

أكدت شركة فيسبوك تحديثها الجديد لموقع الأخبار التقني تٍك كرانش ونوهت عن استكشافها لميزة جديدة تعطي الحق للمستخدمين في إعطاء ردود الفعل عن مشاركات الصفحات المختلفة، ويتم التركيز على مجموعة من مستخدمي الولايات المتحدة تحديدًا.

 

يعد ذلك الزر شبيهًا للزر الموجود في مواقع مثل ريديت والتي لها الخيار في تقليل ظهور مشاركات بعينها لمستخدمين بناء على ردود فعل سلبية من مستخدمين آخرين، وبتطبيق ذلك الزر سيتمكن المستخدمون من وضع علامات معينة مثل المسيئة أو المضللة أو خارج الموضوع أمام مشاركات الصفحات، ولن يؤثر ذلك في ترتيب تغذية الأخبار في صفحة المستخدم الرئيسية.

 

يقول مارتن غارنر المحلل الفني، أنه بات من الواضح أن مارك زوكيربرج لا يريد فيسبوك بأن تكون المسؤولة الأولى عن تحديد الصواب والخطأ في محتوى الصفحات وغيرها، وهذا يجعله في مقام المنصة المسؤولة عن توفير الوسائل بدلًا من مقام المنصة التي تهتم بالمحتوى والنشر وهذا يوفر العديد من الموارد الخاصة بالشركة وتوجيه المجتمع المسؤولية الأكبر عن المحتوى.

 

أكدت فيسبوك أيضًا الجمعة الماضية على نيتها في مضاعفة عدد المهندسين العاملين في لندن لوضع حلول للمشاكل التي تواجهها الشركة، ولم تعلن الشركة عن كمية المهندسين الإضافيين الذين سيتم التعاقد معهم ولكن كان الهدف من وراء هذه الخطوة إزالة المحتوى السيء من فيسبوك سواء كان المحتوى احتيالي أو إرهابي أو أخبار كاذبة وسيتم تدشين العديد من الخوارزميات التي تسلط الضوء على ذلك النوع من المحتوى.

قد يعجبك ايضا