فيس بوك تستثمر بشدة في الصوتيات وتخطط لعدة منتجات صوتية جديدة

في الفترة الماضية أظهرت الشعبية المتفجرة لتطبيق Clubhouse أن هناك سوقاً هائلاً متعلقاً بالصوت والمحتوى الصوتي في الواقع، وبينما كانت منصات الإنترنت الكبرى تركز على غزو المحتوى النصي والمرئي، فقد لفت كلاب هاوس انتباهها إلى أهمية المحتوى الصوتي مما قاد عدة شركة كبيرة أهمها الآن فيس بوك إلى الكشف عن منتجات تواصل اجتماعي جديدة تعتمد على الصوت بأشكال مختلفة في محاولة للبقاء كمركز الاهتمام في المجال.

 

يوم أمس كشفت شركة فيس بوك على لسان رئيس الخدمة الأساسية في فيس بوك عن أنها تبني سلسلة من المنتجات التي تركز على الصوت، وذلك بما يتضمن الغرف الافتراضية التي تتضمن نقاشات حية وذلك بالإضافة إلى ميزة طال انتظارها: القدرة على نشر مقاطع صوتية كمنشورات على فيس بوك دون الحاجة لإرفاقها مع فيديو كما هو الحال اليوم.

 

بالإضافة إلى ميزات التواصل الاجتماعي الصوتي المذكورة أعلاه، يبدو أن فيس بوك تريد الدخول إلى مجال البودكاست أيضاً، حيث أنها تخطط لإتاحة تحميل حلقات البودكاست والاستماع إليها من تطبيق فيس بوك الأساسي بشكل مباشر وذلك لمنافسة المنصات الأخرى الكبيرة في المجال وعلى رأسها Apple التي تعد من أكبر مزودي المحتوى الصوتي في العالم اليوم.

 


مواضيع قد تهمك:


 

المميز في المحتوى الصوتي فقط وربما سبب تركيز فيس بوك الجديد عليه هو المرونة الكبيرة لاستهلاكه، حيث أنه وعلى عكس الفيديو مثلاً لا يتطلب النظر المستمر إلى شاشة بل يحتاج لحاسة السمع وحسب، وبالتالي من الممكن الاستمتاع بالمحتوى الصوتي في أوقات الانشغال مثل أداء المهام المنزلية أو ممارسة الرياضة أو الطريق من وإلى العمل وهكذا.