باحثون: كاميرا الهاتف الذكي يمكنها اكتشاف مرض السكري بدقة 80%

كما هو الحال مع أي تقنية، يمكن استخدام الهواتف الذكية بشكل مفيد أو ضار أحيانًا، فقد تقضي وقتك في القراءة عليه أو الاطلاع على بعض المعارف والثقافات، أو يمكنك استخدامه في ضياع وقتك ما بين المنصات الاجتماعية المختلفة خصوصًا تيك توك!

 

لكن الباحثون في جامعة كاليفورنيا استطاعوا استخدام كاميرا الهاتف الذكي في تشخيص مرض السكري من الدرجة الثانية وبدقة تصل إلى 80 في المائة.

 

وصرّح روبرت أفرام الباحث الرئيسي في الدراسة الجديدة: “يمكن أن يظل مرض السكري بدون أعراض لفترة طويلة من الزمن، مما يجعل تشخيصه أكثر صعوبة. حتى الآن لا توجد أدوات غير جراحية وقابلة للتطوير على نطاق واسع للكشف عن مرض السكري، مما يحفزنا على تطوير هذه الخوارزمية”.

 

 

تعتمد الخوارزمية المقترحة على تقنية التصوير الضوئي (PPG) وهي تقنية يمكن من خلالها تسليط الضوء على الأنسجة للكشف عن التغيرات في الدم. وبمجرد ظهور كاميرات الهواتف الذكية اقترح الباحثون قدرتها على التقاط قياسات PPG والكشف عن تلف الأوعية الدموية الناجم عن مرض السكري.

 

اقرأ أيضًا » هل يمكن أن تكشف كاميرا ون بلس 8 برو ما تحت الملابس؟

 

وبعد تطوير الخوارزمية بدأ الباحثون في اختبار قدرتها على اكتشاف مرض السكري في ثلاث مجموعات منفصلة بالاعتماد على كاميرا الهاتف الذكي فقط، واستطاع هذا النظام التشخيص بدقة تصل إلى 80% من الأشخاص.

 

بالطبع يمكن أن يستغرق نظام مثل هذا بعض الوقت حتى يتم تطبيقه بشكل فعّال على نطاق واسع لاكتشاف مرض السكري، لكنّه تطوير واعد في جميع الأحوال.