جنرال موتورز و كوالكوم في شراكة لتطوير نظام قيادة ذاتي

أعادت شركة جنرال موتورز عن نظامها الخاص Ultra Cruise و الذي يدعم الجيل القادم من نظام القيادة الذاتية بفضل شركة كوالكوم الأمريكية لأشباه الموصلات.

 

 

و سيكون نظام Ultra Cruise الخاص بشركة جنرال موتورز الذي سيظهر لأول مرة في سيارة كاديلاك سيليستيك الكهربائية 2024 أول نظام متقدم لمساعدة السائق (ADAS) و الذي يستخدم منصة Snapdragon Ride الجديدة من كوالكوم .

 

 

النظام الذي يدعى Ultra Cruise أعلنت عنه جنرال موتورز لأول مرة العام الماضي ووصفته بأنه قفزة هائلة في أنظمة القيادة الذاتية و هو أكثر تقدماً  من نظام Super Cruise الخاص بالشركة والذي يسمح بالقيادة الذاتية على الطرق السريعة

 

 

و قال جيسون ديتمان كبير المهندسين في جنرال موتورز “نحاول أن يكون النظام عمليا جدا بحيث تكون السيارة قادرة تلقائيًا على التعامل مع غالبية الحالات دون الحاجة إلى استخدام اليدين مثل التعامل مع إشارات التوقف و المنعطفات و الطرق السريعة…. الخ “

 

 

كما أضاف أن هذه المزايا سيتم تحقيقها بفضل معالجات كوالكوم الجديدة عالية القدرة و في العام الماضي ، دخلت كوالكوم في اتفاقية مع جنرال موتورز لتوفير شرائح للجيل القادم من سيارات جنرال موتورز الكهربائية.  

 

 

و قال ديتمان إن دمج وحدات مراقبة السائق ورسم الخرائط ومعالجة الفيديو في صندوق واحد قد حسّن أيضًا من زمن استجابة النظام لأنه يسمح لشركة جنرال موتورز بتجاوز النظام السابق الموجه عبر شبكة CAN الخاصة بالمركبة حيث سيستخدم النظام الجديد مستشعرات مثل الكاميرات والرادارات للتحكم في السيارة والتسارع و إيقاف السيارة و لم تعلن جنرال موتورز عن جميع تفاصيل مجموعة المستشعرات لكن ديتمان أشار إلى أن النظام يعتمد على ما مجموعه 20 مستشعراً مختلفًا.

 

 

و على الرغم من قدرات النظام العالية تقول جنرال موتورز إنها لا تزال تعتبر نظام Ultra Cruise من المستوى الثاني حيث يمكن للسيارة التحكم في كل من التوجيه و التسارع والتباطؤ بالإضافة إلى مراقبة النقاط العمياء وحتى تغيير المسار تلقائيًا لكن يحتاج السائق إلى أن يظل يقظًا وأن يبقي عينيه على الطريق و إذا لم يفعل ذلك  فسوف تكتشفه أجهزة استشعار الأشعة تحت الحمراء في السيارة  وسيقوم النظام بإرسال العديد من التحذيرات إلى السائق قبل إيقاف المركبة.

 

 

و قال ديتمان إن جنرال موتورز تعلمت الكثير عن سلوك السائق من خلال مراقبة سلوكهم وإجراء التعديلات المناسبة على النظام  بناءً على تلك النتائج.

 

 

اقرأ أيضا: كوالكوم و مايكروسوفت في شراكة لتطوير شريحة خاصة بنظارات مايكروسوفت